علماء آثار روس يكتشفون قبرا لأمرأة نبيلة عاشت في القرن الأول الميلادي

الثقافة والفن

علماء آثار روس يكتشفون قبرا لأمرأة نبيلة عاشت في القرن الأول الميلادي اكتشاف قبر امرأة نبيلة
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/gykl

اكتشفت بعثة علمية لمعهد الآثار التابع لأكاديمية العلوم الروسية في مقاطعة روستوف الواقعة في جنوب القسم الأوروبي من روسيا قبرا لنبيلة من إحدى القبائل الرحل في القرن الأول الميلادي.

 اتضح أن القبر المذكور التابع على ما يبدو لامرأة نبيلة من قبائل الـ "Sarmatians " (قبائل بدوية رحل كانت تقطن الجنوب الروسي الحالي)، أتضح أنه سليم لم تمسه أيادي نباشي القبور.

درست البعثة التي عملت في موقع بناء مطار جنوبي مدينة روستوف 29 تلا منذ الربيع الماضي. يعود معظم مواقع الحفريات إلى القرن الأول الميلادي، وهي تعود إلى قبائل بدوية كانت تربي المواشي وتتكلم بالفارسية، وعاشت في سهول امتدت ما بين شمال البحر الأسود وبحر آزوف.

اكتشف العلماء في القبر المذكور حلى وأدوات منزلية بكثرة، ومن بينها حلق ذهبي مع سلاسل وأنواط على جانب الجمجمة ومرآة من النحاس بالقرب من الكتف اليسرى للهيكل العظمي، كما زينت ياقة لزي المرأة النبيلة بقطع ذهبية مكبوسة ترمز لرؤوس الخرفان. كما وجدت هناك قطع ذهبية وفضية أخرى.

عاشت القبائل المذكورة في أراض شاسعة ممتدة من جنوب جبال ألأورال وحتى نهر الدانوب. ذكر هيرودوت هذه القبائل في مؤلفاته التاريخية قائلا إن نهر الدون يفصل بينها وبين السكيثيين. وأشار المؤرخون القدامى إلى أن النساء شغلت مراكز بارزة في تلك القبائل وشاركن في الأعمال القتالية، كما قامن بوظائف دينية.

المصدر: موقع rg.ru