لافروف يدعو إلى حوار مباشر بين كييف وجمهوريتي دونيتسك ولوغانسك

أخبار العالم

لافروف يدعو إلى حوار مباشر بين كييف وجمهوريتي دونيتسك ولوغانسكصورة من أحد لقاءات بين لافروف وكليمكين
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/gyam

شدد وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف في اتصال هاتفي مع نظيره الأوكراني بافيل كليمكين على ضرورة عقد حوار مباشر بين كييف وجمهوريتي دونيتسك ولوغانسك جنوب شرق أوكرانيا.

وذكرت وزارة الخارجية الروسية الاثنين 10 أغسطس/آب أن الجانب الروسي جدد أثناء المكالمة التي جرت بمبادرة أوكرانية التأكيد على ضرورة إجراء حوار مباشر بين السلطات في كييف والجمهوريتين الشعبيتين المعلنتين من جانب واحد، باعتباره ضمانا لإيجاد حل للمشاكل العالقة يرضي كلا الطرفين.

كما أفادت الوزارة بأن لافروف وكليمكين بحثا المسائل المتعلقة بتسوية الأزمة الأوكرانية وسير تنفيذ اتفاقات مينسك وكذلك الوضع الإنساني في دونباس.

من جانبها أفادت وزارة الخارجية الأوكرانية بأن كليمكين أثناء اتصاله مع لافروف أعلن عن ضرورة عدم التباطؤ في "بدء الاستعدادات لإجراء انتخابات محلية في أراضي "بعض مناطق في مقاطعتي دونيتسك ولوغانسك بمتابعة منظمة الأمن والتعاون الأوروبي".

كييف: باريس وبرلين ستتخذان قرارات بشأن لقاءات محتملة في إطار "النورماندي" بعد مشاورات مع موسكو

أفادت وزارة الداخلية الأوكرانية بأن وزيري الخارجية الفرنسي لوران فابيوس والألماني فرانك فالتر شتاينماير سيتخذان قرارهما بشأن إجراء محادثات لاحقة في إطار "رباعية النورماندي" بعد مشاورات مع نظيرهما الروسي سيرغي لافروف.

وزيرا الخارجية الفرنسي لوران فابيوس والألماني فرانك فالتر شتاينماير

وقال المكتب الإعلامي للوزارة إنه خلال اتصالين هاتفيين أجراهما وزير الخارجية الأوكراني بافيل كليمكين مع نظيريه الألماني والفرنسي "جرى الاتفاق على أن تكون نتائج اتصالات برلين باريس الرسميتين مع موسكو أساسا لاتخاذ قرارات حول خطوات لاحقة محتملة في إطار صيغة النورماندي، بما في ذلك إجراء مؤتمرات عبر الفيديو أو لقاءات شخصية بين ممثلي أوكرانيا وألمانيا وفرنسا وروسيا".

وكان الرئيس الأوكراني بيترو بوروشينكو كلف وزير خارجيته بافيل كليمكين بإجراء مشاورات مع نظرائه في روسيا وفرنسا وألمانيا حول الوضع بمنطقة دونباس جنوب شرق أوكرانيا حيث يدور صراع دام هناك.

الرئيس الأوكراني بيترو بوروشينكو

وكتب بوروشينكو في تغريدة في موقع تويتر الاثنين 10 أغسطس/آب: "لقد كلفت الوزير بافيل كليمكين بإجراء مشاورات طارئة على مستوى وزراء خارجية رباعية النورماندي لبحث تطورات الأوضاع في دونباس".

هذا وكان وزراء الخارجية الروسي سيرغي لافروف والألماني فرانك فالتر شتاينماير والفرنسي لوران فابيوس والأوكراني بافيل كليمكين اجتمعوا في النورماندي بفرنسا يونيو/تموز من العام الماضي، إحياء لذكرى نزول قوات دول التحالف ضد هتلر في هذه المنطقة عام 1944، ليجتمعوا بعد ذلك عدة مرات بهدف بحث سبل تسوية الأزمة الأوكرانية، فصارت الرباعية تسمى منذ ذلك الحين بمجموعة النورماندي.

وفي وقت سابق من الاثنين عقد بوروشينكو اجتماعا حول الوضع في دونباس مع سكرتير مجلس الأمن القومي والدفاع الأوكراني ألكساندر تورتشينوف ورئيس هيئة الأركان فيكتور موجينكو ووزير الدفاع ستيفان بولتوراك، حيث أمرهم بإبلاغ منظمة الأمن والتعاون في أوروبا والمركز المشترك للتنسيق والمراقبة بكافة أحداث انتهاك نظام وقف إطلاق النار في منطقة الصراع.

وكانت وزارة الدفاع في جمهورية دونيتسك الشعبية (المعلنة من طرف واحد) أعلنت أن القوات الأوكرانية أطلقت 663 قذيفة من مدافع ودبابة ومدافع هاون خلال الساعات الـ24 الماضية، الأمر الذي أدى إلى مقتل 3 مدنيين وإصابة رابع بجراح.

وحسب الوزارة، فإن ضررا كبيرا طال مناطق في جمهورية دونيتسك، حيث ارتفع عدد حوادث خرق نظام وقف إطلاق النار 3 مرات منذ يوم الأحد الماضي.

بدوره، أشار مفوض جمهورية دونيتسك الشعبية بحقوق الإنسان إلى أن 28 مدنيا لقوا مصرعهم نتيجة قصف نفذه جيش كييف خلال الأسبوع الأول من الشهر الجاري.

المصدر: "تاس"

بوتين يجيب على أسئلة الصحفيين في مؤتمر سنوي خاص أمام أكثر من ألف مراسل