مقتل 13 شخصا في هجوم انتقامي لـ"بوكو حرام" شمال شرق نيجيريا

أخبار العالم

مقتل 13 شخصا في هجوم انتقامي لـعناصر من جماعة بوكو حرام المتشددة
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/gxqr

لقي 13 شخصا مصرعهم ليلة السبت الأحد بـ"مالاري" إثر هجوم انتقامي شنته جماعة "بوكو حرام" قرب مدينة مايدوغوري أكبر مدن شمال شرق نيجيريا.

وصرح أحد سكان المنطقة ويدعى موحى صالح، أنه حوالي الساعة منتصف الليل بتوقيت غرينيتش، نفذ مسلحو "بوكو حرام" هجوما مسلحا قتلوا فيه 13 شخصا وأصابوا 27 آخرين، مضيفا أن المتشددين أحرقوا العديد من المنازل.

وأشار المتحدث إلى أن عناصر "بوكو حرام" أقدمت على ذلك، موجهين أصابع الاتهام إلى سكان القرية كونهم دلوا على القوات العسكرية على مكان تواجدهم.

وفي السياق ذاته أكد أحد المسلحين الذي يقاتل في صفوف القوات المساندة للجيش النيجيري حصيلة قتلى الهجوم.

وفي  وقت سابق من الأحد، أعلن الجيش النيجيري عن مقتل عدد كبير من مسلحي "بوكو حرام" في غارات جوية صدت هجوم للجماعة المسلحة في ولاية بورنو، شمال شرق البلاد.

واستهدفت الغارات مواقع المتشددين في قرية "بيتا" التي تبعد حوالي 10 كلم عن الكاميرون، وهي غير بعيدة عن غابة "سامبيزا"، المعقل الرئيسي لجماعة "بوكو حرام" المتشددة.

وصرح المتحدث باسم سلاح الجو النيجيري، ديلي الونغي، أن المقاتلات النيجيرية صدت بنجاح هجوما لمسلحي "بوكو حرام" على قرية بيتا، من خلال جهود مشتركة مع القوات البرية، مضيفا أن سلاح الجو استخدم طائرة "ألفا جيت" لدعم القوات البرية، ومهاجمة المسلحين فيما كانوا يستعدون لشن هجوم دموي على القرية، مؤكدا مقتل عدد كبير من المسلحين وإصابة آخرين.

ولم ترد معلومات فورية عن سقوط ضحايا بين المدنيين في الغارات على "بوكو حرام"، التي تشن هجمات مسلحة منذ عام 2009 والتي أسفرت عن مقتل أكثر من 15 ألف شخص، وقد ازدادت وتيرتها منذ تولي الرئيس النيجيري محمد بخاري مهامه وتوعده دحر المسلحين، حيث لقي أكثر من 800 شخص مصرعهم منذ الـ29 من مايو/أيار الماضي.

جدير بالذكر أن موجة العنف والقتل طالت الدول المجاورة مثل تشاد والكاميرون، ومن المقرر أن تنطلق مطلع شهر أغسطس/آب قوة تدخل مشتركة جديدة متعددة الجنسيات قوامها 8700 جندي من نيجيريا والنيجر وتشاد والكاميرون وبنين، لمواجهة جماعة بوكبو حرام المسلحة.

المصدر: وكالات

فيسبوك 12مليون