"دونيتسك الشعبية" تعلن إتمام سحب الأسلحة من خط التماس

أخبار العالم

صورة من الأرشيف
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/gx06

أعلنت قوات الدفاع الشعبي التابعة لجمهورية دونيتسك الشعبية الأربعاء 22 يوليو/تموز عن استكمال عملية سحب الأسلحة من خط التماس في منطقة النزاع بشرق أوكرانيا.

وأعلنت وزارة الدفاع في "دونيتسك الشعبية" انتهاء عملية سحب المدرعات من "المناطق الهادئة" إلى مسافة 3 كيلومترات من خط التماس.

وجاءت المبادرة الأحادية لجمهوريتي دونيتسك ولوغانسك كبادرة حسن نية، دعما لجهود تسوية النزاع المسلح في شرق أوكرانيا المستمر منذ أبريل/نيسان الماضي. وبدأت عملية سحب الأسلحة التي يقل عيارها عن 100 ملم في أواخر الأسبوع الماضي، علما بأنه سبق لطرفي النزاع أن سحبا أسلحتهما من عيارات أكبر تنفيذا لاتفاقات مينسك.

وكانت مجموعة الاتصال الخاص بأوكرانيا التي أجرت أمس الثلاثاء جولة من مفاوضات السلام في مينسك البيلاروسية، قد أعلنت عن توصل طرفي النزاع إلى اتفاق خاص بسحب الأسلحة المتبقية من خط التماس. ولم يتم التوقيع على الاتفاق بعد، ومن المتوقع أن يتم تنفيذه بعد دخوله حزيز التطبيق، على مراحل.

هذا وأوضحت وزارة الدفاع في جمهورية دونيتسك أن الدبابات والمدرعات ما زالت منشورة شمالي مدينة دونيتسك في بلدة ديبالتسيفو التي سبق أن شهدت معارك طاحنة بين الطرفين.

وكانت جمهورية لوغانسك الشعبية قد أعلنت في وقت سابق عن سحب كافة الدبابات والمدرعات من خط التماس باستثناء منطقة بلدة شاستيه.

أما كييف فشككت في صحة تصريحات دونيتسك ولوغانسك عن سحب أسلحتهما. وما زالت الأسلحة الأوكرانية منشورة على خط الجبهة، إذ تتعرض مدن وبلدات تابعة للجمهوريتين المعلنتين من جانب واحد للقصف بشكل يومي.

هذا وأوضح دينيس بوشيلين مفاوض جمهورية دونيتسك في مجموعة الاتصال أن قوات الدفاع الشعبي لن تسحب الأسلحة من المناطق الخطيرة على خط التماس إلا بعد التوقيع على الاتفاق الثنائي الملزم بهذا الشأن.

بوروشينكو يبادر إلى إقامة منطقة عازلة عمقها 30 كيلومترا في دونباس

بدوره أعلن الرئيس الأوكراني بيترو بوروشينكو أنه كلف ممثليه في مجموعة الاتصال بطرح فكرة إقامة منطقة عازلة عمقها 30 كيلومترا في دونباس والتوقيع على اتفاق بهذا الشأن مع منظمة الأمن والتعاون الأوروبي وروسيا.

الرئيس الأوكراني بيترو بوروشينكو

وأوضح بوروشينكو أن الحديث يدور عن سحب الدبابات والمدفاعية. وذكر أن مجموعة الاتصال تمكنت أمس الثلاثاء من التوصل إلى "اتفاقات بهذا الشأن"، معربا عن أمله في أن تمهد هذه الاتفاقات "لوقف حقيقي لإطلاق النار والإفراج عن الأسرى وفرض الرقابة على الالتزام بالهدنة".

المصدر: وكالات