داود أوغلو يدافع عن أردوغان مع انطلاق محادثات تشكيل حكومة ائتلافية

أخبار العالم

داود أوغلو يدافع عن أردوغان مع انطلاق محادثات تشكيل حكومة ائتلافية أحمد داود أوغلو
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/gwfs

بدأ رئيس الوزراء التركي أحمد داود أوغلو، الاثنين 13 يوليو/تموز، محادثات لتشكيل حكومة ائتلافية بعد تحذيره أحزاب المعارضة من تناول دور الرئيس رجب طيب أردوغان في العملية السياسية.

وأجرى داود أوغلو الجولة الأولى من محادثات تشكيل ائتلاف مع كمال كليتشدار أوغلو زعيم حزب الشعب الجمهوري العلماني وهو حزب المعارضة الرئيسي في تركيا.

ووصف المحادثات بأنها "صادقة" و"ودية" قائلا إنه وكليتشدار يشددان على ضرورة تشكيل حكومة ائتلاف سريعا مضيفا أن النقاشات لم ترق إلى مفاوضات رسمية.

وكان رئيس الوزراء التركي أشار، الجمعة، إلى احتمال تشكيل حكومة ائتلافية مع حزب الشعب الجمهوري أو حزب الحركة القومية بعد مشاورات.

وأوضح أنه مازال محافظا على إيمانه بإمكانية تشكيل حكومة ائتلافية متينة جدا، في حال الابتعاد عن ردود الفعل العاطفية والمواقف الانفعالية.

وفي وقت سابق قال داود أوغلو للأحزاب المعارضة التي تريد أن يتوقف أردوغان عن ترؤس اجتماعات الحكومة إن رفض الدور الفاعل للرئيس سيحكم على مفاوضات الائتلاف بالفشل.

ولمحت أحزاب المعارضة إلى أنها تريد أن يبتعد أردوغان عن العملية السياسية اليومية كشرط لمشاركتها في أي حكومة ائتلافية، ما يشكل ضربة لرجل يعتزم تحويل الرئاسة الشرفية إلى منصب تنفيذي قوي.

وعلى الرغم من دعوات أردوغان المتكررة لتشكيل حكومة جديدة سريعا أشار بعض المسؤولين الكبار إلى أن من مصلحته هو وحزب العدالة والتنمية أن تفشل محادثات تشكيل ائتلاف وأن تجري انتخابات جديدة.

وواجه أردوغان قبل تكليف داوود أوغلو بتشكيل الحكومة، انتقادات واسعة داخل تركيا بعد مرور شهر على الانتخابات التشريعية.

الرئيس التركي رجب طيب أردوغان

وطالب رئيس حزب الشعب الجمهوري (حصل على 25.1 بالمائة من الأصوات و132 مقعدا نيابيا) كمال كليتشدار أوغلو، طالب الرئيس التركي بتكليف أحد ما بتشكيل الحكومة بسرعة واصفا هذا التأخير بغير العادي.

وأشار زعيم حزب الشعب الجمهوري بوضوح إلى أن رئيس الدولة يرغب بذلك لإجراء انتخابات مبكرة، وقال إن كان لابد من الدعوة لانتخابات جديدة فمن غير المجدي الانتظار مدة أطول.

في حين اعتبر صلاح الدين دميرطاش زعيم حزب الشعب الديموقراطي والذي حصد 12.9 بالمائة من الأصوات و80 مقعدا في البرلمان، تأخر أردوغان في تشكيل الحكومة بأنه "ليس عاديا".

وقال إن حزب العدالة والتنمية يقود البلاد بشكل غير مشروع منذ شهر ولا يحق له ذلك.

وفي اقتراع 7 يونيو/ حزيران حرم حزب العدالة والتنمية من الغالبية المطلقة في البرلمان للمرة الأولى منذ وصوله إلى الحكم في عام 2002، ما يمهد الطريق أمام تشكيل حكومة ائتلافية، وقد نال حزب العدالة والتنمية 40.6 بالمائة من الأصوات و258 مقعدا من مقاعد البرلمان الـ550.

جدير بالذكر أن الأحزاب التركية الأربعة الممثلة في البرلمان عقب الانتخابات التشريعية، فشلت في تشكيل ديوان رئاسة للبرلمان، عقب انتخاب رئيس البرلمان الأسبوع الفائت، وتتواصل اللقاءات بين الأحزاب للتوصل إلى ااتفاق بشأن عدد ممثليها في الديوان.

المصدر: وكالات