"حالة عشق" غموض يجلب المشاهد العربي

الثقافة والفن

"حالة عشق" غموض يجلب المشاهد العربي
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/gwcf

مازال التشويق والإثارة أهم ما يميز أحداث مسلسل "حالة عشق" من بطولة الممثلة المصرية مي عز الدين التي أشاد النقاد بدورها المختلف عن المعتاد.

وتقوم مي عز الدين في هذا المسلسل بتجسيد شخصيتين يسودهما الغموض، وتدور الأحداث فيه حول قصة مذيعة في إحدى المحطات الإذاعية تنتمي لعائلة أرستقراطية، لا يعلم الجمهور حتى الآن إن كانت تجسد فعلا شخصيتين منفصلتين أم ان بطلة المسلسل تعاني من انفصام حاد في الشخصية.

ويشهد "حالة عشق" عودة الممثلة بوسي للتمثيل وإلى سباق الدراما التلفزيزنية الرمضانية مع أهم الممثلين على الساحة الفنية المصرية، منهم هالة فاخر وسامح الصريطي وراندا البحيري وصبري عبد المنعم وروجينا وغيرهم.

ويعرض المسلسل خلال شهر رمضان على عدة قنوات، منها "آر تي" و "الحياة" و"النهار" و"أبو ظبي".

وكان من المفترض أن يحمل المسلسل عنوان "حدوتة عشق" بدل "حالة عشق". وهو التعاون الثاني لمي عز الدين مع المؤلف محمد صلاح العزب، بعد مسلسل "دلع بنات" الذي عرض على المشاهدين في رمضان العام الماضي. وقام بإخراج "حالة عشق" المخرج إبراهيم فخر.

وقد أجمع النقاد على تميز مي عز الدين في هذا العمل وخروجها عن المألوف بدور مشوق وغامض شد المشاهد العربي منذ الحلقات الأولى.

وتعرض المسلسل لدعوى قضائية مستعجلة تدعو لإيقاف بثه أقامها المحامي سمير صبري، بدعوى أن المسلسل يبث صورا للفساد والتحلل الأخلاقي، مما لا يتماشى والشهر الكريم ولا مع أخلاق الناس والأعراف التي ينبني عليها المجتمع، حسب ما ادعاه المحامي.

المصدر: وكالات

أفلام وثائقية