موسكو تدعو إلى معاقبة كافة المتورطين في أحداث سريبرينيتسا

أخبار العالم

موسكو تدعو إلى معاقبة كافة المتورطين في أحداث سريبرينيتساسريبرينيتسا..
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/gw8i

أعلنت وزارة الخارجية الروسية، في بيان لها صدر الجمعة 10 يوليو/تموز، أن موسكو تدعو لإحالة كافة الأشخاص المتورطين في القتل الجماعي في بلدة سريبرينيتسا إلى العدالة بأسرع وقت.

وجاء في البيان الذي نشر بمناسبة مرور 20 عاما على الأحداث المأساوية في سريبرينيتسا "البوسنة والهرسك": "ندعو بحزم لإحالة جميع المتورطين في هذه الجرائم والأخرى في البوسنة والهرسك إلى العدالة في أسرع وقت ومعاقبتهم عقابا مستحقا، ونعرب عن تعازينا الخالصة لأسر وأقارب كافة الضحايا الأبرياء".

وأضاف الوزارة أن "روسيا، بكونها أحد ضامني اتفاقية دايتون للسلام وشريكا نشيطا للبوسنة والهرسك في مسائل تحريك التسوية هناك، ستواصل الفعل كل ما بوسعها من أجل ثبات الوفاق العرقي والطائفي في هذا البلد وفي منطقة البلقان برمتها".

بهذا الصدد، أعربت الخارجية الروسية عن قناعتها بأن تحسين التفاهم بين الناس والشعوب يعد أفضل ضمان للسلام والاستقرار والسلامة في المنطقة.

يذكر أن روسيا استخدمت 8 يوليو/تموز حق النقض "الفيتو" ضد مشروع قرار في مجلس الأمن الدولي يعتبر أحداث سريبرينيتسا في يوليو 1995 إبادة جماعية.

وصوت 10 من أعضاء مجلس الأمن الدولي لصالح مشروع قرار بريطاني. فيما امتنع عن التصويت 4 دول أخرى فهي الصين ونيجيريا وأنغولا وفنزويلا.

وكان وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف قد أعلن في وقت سابق أن مشروع القرار المطروح من قبل بريطانيا يحمل طابعا معاديا تماما للصرب، ويفسر بشكل غير صحيح، حتى من وجهة النظر القانونية، ما حدث وما سبق أن تلقى تقييما مناسبا من قبل مجلس الأمن الدولي.

وبحسب لافروف فإن مشروع القرار يحمل في طياته "إثارة مزيد من التوترات العرقية في البلقان، بدلا من المساهمة في تحقيق المصالحة بين جميع الشعوب التي تقطن هناك".

 المصدر: "تاس"