"داعش" يوسع نطاق هجماته عبر العالم

أخبار العالم العربي

داعش
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/guw2

لم يكتف تنظيم "داعش" بتأسيس "دولة" إرهاب خاصة به في العراق وسوريا، بل وسعى لنشر إرهابه ليشمل دولا كثيرة عبر العالم.

وفي سبتمبر/أيلول الماضي، بعد قيام التحالف الدولي المناهض له، توجه "داعش" إلى المتعاطفين مع عبر العالم بدعوة إلى مهاجمة مصالح الدول التي انضمت إلى التحالف.

واستجاب لهذه الدعوة المئات، بمن فهم "ذئاب منفردة" وأعضاء خلايا نائمة للتنظيم في مختلف الدول. وقدم "داعش" لهؤلاء "جنوده" تعليمات مفصلة حول كيفية صنع العبوات الناسفة وإعداد هجمات دموية على المدنيين، وذلك عن طريق مواده الترويجية الكثيرة، ومنها مجلته الإلكترونية "دابق" والصفحات الإلكترونية المؤيدة له.

يعود تاريخ تنظيم "الدولة" إلى عام 1999، عندما أسس الأردني أبو مصعب الزرقاوي تنظيما أطلق عليه "جماعة التوحيد والجهاد". في عام 2004 أعلن الزرقاوي مبايعة "القاعدة" وتغيير اسم جماعته إلى "تنظيم قاعدة الجهاد في بلاد الرافدين"، وتبنت الجماعة مسؤولية معظم الهجمات الإرهابية التي ارتكبت في العراق خلال الأشهر اللاحقة، كما كان لها دور دموي مركزي في أحداث الأنبار عام 2013. وبعد اندلاع الحرب السورية، انخرط التنظيم في العمليات القتالية بنشاط، وبقسوة فائقة.

داعش

في أبريل/نيسان عام 2013 أعلن التنظيم عن تغيير اسمه إلى "الدولة الإسلامية في العراق والشام" وذلك بعد فرض سيطرته على محافظة الرقة السورية بالكامل. ومن ثم اختصر اسمه إلى "الدولة الإسلامية"، وذلك بعد سيطرته على محافظة نينوى العراقية ومركزها مدينة الموصل في يونيو/حزيران عام 2014.

وعلى الرغم من تحقيق التظيم مكاسب عسكرية غير مسبوقة في الشرق الأوسط، رفضت واشنطن إرسال قواتها البرية إلى المنطقة لمواجهة الخطر الإرهابي المتنامي، مصرة على أن "داعش" يركز على ترويع المنطقة وليست لديه أي خطط وشيكة لاستهداف الأراضي الأمريكية.

ورد التنظيم على هذا الموقف بإعدام رهائن غربيين كانوا في قبضته، وإطلاق دعوته المذكورة إلى المتطرفين في العالم.

أما العامل الثاني الذي يؤدي إلى تزايد عدد الهجمات المرتبطة بأيديولوجيا التنظيم وتوسع نطاقه الجغرافي، فهو تدفق المتطرفين إلى العراق وسوريا، علما بأنهم يعودون لاحقا إلى ديارهم بعد اكتساب خبرات قتالية ومهارات في إعداد الهجمات الانتحارية وصنع العبوات. وأظهرت التحقيقات في الهجمات الدموية في باريس في يناير/كانون الثاني الماضي وجود صلات متينة بين الخلايا الإرهابية في فرنسا والتنظيم الإرهابي في سوريا.

داعش

ويقول محللون إن "داعش" منذ إعلانه قيام دولة الخلافة قبل عام بدأ بالتركيز على 3 محاور متوازية وهي:

  • إثارة نزاع إقليمي مسلح واسع النطاق عن طريق مواصلة هجماته في العراق وسوريا
  • إقامة علاقات مع جماعات جهادية أخرى قادرة على شن هجمات في مختلف أنحاء الشرق الأوسط وشمال إفريقيا
  • تحريض مؤيديه في الدول الغربية ومساعدتهم في بعض الحالات لتنفيذ هجمات في تلك الدول

وقال هارلين غامبير، وهو محلل في مكافحة الإرهاب من معهد دراسة الحرب، إن "داعش" يسعى عن طريق تعزيز العلاقات مع حلفائه الإقليميين ونشر الفوضى في العالم على نطاق واسع، لكي يزيد دائرة نفوذه وربما من أجل إثارة حرب عالمية واسعة النطاق.

وفي سبتمبر/أيلول الماضي دعا التنظيم الإرهابي مؤيديه إلى شن هجمات ضد الغرب، لا سيما ضد الدول المشاركة في التحالف الدولي المناهض للإرهاب بقيادة واشنطن. واستجاب من يطلق عليهم في الغرب "الذئاب المنفردة" بهجمات لم تكن "دراماتيكية" على غرار هجمات "القاعدة" لكنها أثارت صدمات في العالم بسبب طابعها الدموي والوحشي.

كما شهدت مناطق بعيدة عن الغرب تكثيفا لنشاط تنظيم "داعش"، بما في ذلك أفغانستان ودول آسيا الوسطى.

وتكمن المسألة الحاسمة بالنسبة لخبراء مكافحة الإرهاب في مدى التنسيق بين القيادة المركزية للتنظيم والجماعات التي أعلنت مبايعته. لكن في أي حال من الأحوال، تتجلى أكثر فأكثر ضرورة تبني استراتيجية عالمية شاملة لمواجهة الترويج للفكر المتطرف وقطع سبل التمويل عن الجماعات الإرهابية.

هجمات "داعش" خارج "دولته" في العراق وسوريا منذ إطلاقه الدعوة إلى مهاجمة المصالح الغربية

17 يونيو/حزيران - سقوط العشرات بين قتيل وجريح جراء سلسلة تفجيرات بسيارات مفخخة في صنعاء

9 يونيو/حزيران- أعلنت جماعة "ولاية سيناء" التابعة  لـ"داعش" تبنيها مسؤولية القصف الصاروخي على مطار بسيناء تستخدمه قوات الأمم المتحدة

3 يونيو/حزيران -  ذبح 10 من عناصر طالبان في أفغانستان على يد عناصر من "داعش"

31 مايو/أيار - مقتل 4 مقاتلين ليبيين على الأقل جراء هجوم انتحاري لـ"داعش" على نقطة تفتيش

29 مايو/أيار - مقتل 4 أشخاص جراء هجوم انتحاري نفذه إرهابي متنكر بزي امرأة عند بوابة مسجد الإمام الحسين في الدمام بالسعودية. وتبنى "داعش" الهجوم

آثار التفجير قرب بوابة مسجد الدمام

22 مايو/أيار -  سقوط أكثر من 20 قتيلا وما يربو على 100 جريح بين المصلين في مسجد الإمام علي بن أبي طالب في بلدة القديح بالسعودية جراء هجوم تبناه "داعش"

3 مايو/أيار-مقتل مسلحيْن إثر مهاجمتهما مسابقة للرسوم الكاريكاتورية عن النبي محمد في دالاس الأمريكية. ووصفهما "داعش" لاحقا بأنهما "جنديان" من "جنود الخلافة"

19 أبريل/نيسان- "داعش" نشر فيديو يظهر إعدام عشرات المسيحيين الإثيوبيين في ليبيا

12 أبريل/نيسان- مؤيدو "داعش" في طرابلس الليبية أعلنوا مسؤوليتهم عن تفجير قنبلة أمام السفارة المغربية وعن هجوم على السفارة الكورية الجنوبية أسفر عن مقتل ضابطين في الشرطة

12 أبريل/نيسان- مسلحو "داعش" قتلوا 12 شخصا على الأقل في 3 هجمات على قوات الأمن المصرية

8 أبريل/نيسان-  مقتل جنديين سعوديين بعد إطلاق النار عليهما من قبل شاب اتضح لاحقا أنه عضو في خلية "داعش"

4 أبريل/نيسان- السلطات الأفغانية حملت "داعش" مسؤولية اختطاف 31 مدنيا في فبراير/شباط

2 أبريل/نيسان-  مقتل 17 عسكريا ومدنيا بهجمات شنتها "ولاية سيناء" على حواجز أمنية في سيناء

20 مارس/آذار- قتل ما لا يقل عن 142 شخصا وأصيب 350 آخرون بجروح الجمعة 20 مارس/آذار في 4 تفجيرات انتحارية هزت العاصمة صنعاء مستهدفة مسجدين

18 مارس/آذار - الهجوم على متحف باردو في تونس العاصمة والذي أسفر عن مقتل 22 شخصا وإصابة 45 آخرين، معظمهم سياح أجانب. وتبنى "داعش" المسؤولية

20 فبراير/شباط- "داعش" في درنة يعلن مسؤوليته عن تفجير 3 سيارات مفخخة أسفرت عن مقتل 40 شخصا على الأقل

 15 فبراير/شباط - "داعش" نشر فيديو يظهر ذبح أقباط مصريين جرى اختطافهم في يناير/كانون الثاني

15 فبراير/شباط -مقتل شخصين وإصابة 5 شرطيين في هجوم على مركز ثقافي بكوبنهاغن شنه مسلح من مؤيدي "داعش"

29 يناير/كانون الثاني - "ولاية سيناء " تبنت مسؤولية تفجيرات متزامنة في سيناء أسفرت عن مقتل 24 جنديا و6 من رجال الشرطة و14 مدنيا

27 يناير/كانون الثاني - "داعش"  أعلن مسؤوليته عن هجوم على فندق فاخر في طرابلس، أسفر عن مقتل 8 أشخاص بينهم أجانب

9 يناير/كانون الثاني-  احتجاز رهائن في متجر لمنتجات "كوشير" بضواحي باريس من قبل الإرهابي أحمد كوليبالي ، ومقتل 4 من الرهائن

7 يناير/كانون الثاني- الهجوم على مكتب تحرير مجلة "شارلي إيبدو" في باريس، حيث قتل 12 شخصا وأصيب 11 آخرون

الهجوم على "شارلي إيبدو"

22 نوفمبر/تشرين الثاني- مقتل مواطن دنماركي في السعودية في أول هجوم تبناه "داعش"

3 نوفمبر/تشرين الثاني-  قتل 7 أشخاص وأصيب 7 آخرون نتيجة تعرضهم لإطلاق نار من قبل مجهولين أمام حسينية  مدينة الأحساء.  وأوضحت الداخلية السعودية أن منفذي الجريمة أربعة أشخاص، أحدهم زعيم لخلية إرهابية مرتبط بتنظيم "داعش".

23 أكتوبر/تشرين الأول- هاجم رجل مسلح بفأس 4 من عناصر الشرطة في نيويورك. وأعلن "داعش" أن الهجوم جاء استجابة لنداءاته.

22 أكتوبر/تشرين الأول- مقتل جندي كندي في هجوم مسلح قرب مبنى البرلمان في أوتاوا. واقتحم المسلح مبنى البرلمان القريب بعد ذلك وأطلق النار مرارا قبل تصفيته على يد الشرطة

20 أكتوبر/تشرين الأول - مقتل شرطي وإصابة آخر في حادث دهس بسيارة قرب مونتريال نفذه شاب مؤيد لـ"داعش"

24 سبتمبر/أيلول - ذبح سائح فرنسي على يد مسلحين في الجزائر بعد فترة وجيزة على توجيه "داعش" دعوته إلى المتطرفين عبر العالم لاستهداف الأوروبيين انتقاما للغارات الغربية في سوريا والعراق

23 سبتمبر/أيلول مقتل مؤيد لـ"داعش" إثر حادث طعن شنه على شرطيين قرب محطة شرطة في ملبورن الأسترالية

 المصدر: RT + وكالات

الأزمة اليمنية