موسكو متشائمة من كييف وتصر على دفعها لتنفيذ اتفاق مينسك

أخبار العالم

انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/gt3b

أبدت موسكو تشاؤما حيال نية وقدرة كييف على تنفيذ اتفاقات مينسك في ظل انتهاك القوات الأوكرانية المتواصل لأهم بنودها، وهو الهدنة.

وقال وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف في حديث لقناة "روسيا 24" نشرت مقتطفات منه الخميس 28 مايو/أيار، "أنا أشعر بتشاؤم كبير إزاء قدرة السلطات الحالية في كييف على تنفيذ ما وقع عليه الرئيس بوروشينكو".

نظرة موسكو كانت غذتها الأحداث المأساوية الأخيرة التي وقعت في "جمهورية دونيتسك الشعبية" حيث أعلنت سلطاتها الأربعاء عن مقتل سبعة أشخاص وجرح 11 آخرين جراء سقوط قذيفة على منزل في مدينة غورلوفكا القريبة من دونيتسك، ما يمثل برأي دونيتسك أيضا خرقا من قبل القوات الأوكرانية لاتفاقات مينسك.

 لكن رغم التشاؤم تصر موسكو على لسان لافروف على مواصلة العمل مع نظرائها في "رباعية النورماندي على حث طرفي النزاع الأوكراني على تطبيق ما اتفقا عليه في العاصمة البيلاروسية.

ويرى الوزير الروسي الذي تحدث اليوم أيضا في اجتماع للمؤتمر التنسيقي العالمي لأبناء الوطن أن "هناك بالفعل فرصة حقيقية لتسوية الأزمة الأوكرانية على أساس اتفاقات مينسك، مؤكدا على ضرورة إقامة حوار مباشر بين كييف ولوغانسك ودونيتسك كأهم بنود الاتفاقات.

وأضاف أن الوضع الإنساني في دونباس والحصار الاقتصادي المفروض على تلك المنطقة يثيران قلقا خاصا.

من جهة أخرى تظاهر نحو 7 آلاف شخص وسط دونيتسك بشرق أوكرانيا الخميس الذي أعلنت سلطات الجمهورية يوم حداد على أرواح ضحايا قصف القوات الأوكراني، وانتهاك اتفاقات مينسك عبر القصف المتواصل لمدن وبلدات دونباس.

وفي هذا السياق أعلنت وزارة الدفاع التابعة لـ"دونيتسك الشعبية" بأن القوات الأوكرانية انتهكت خلال الساعات الـ24 الماضية اتفاق الهدنة 30 مرة، مشيرة إلى أن القصف جرى باستخدام دبابات وهاون وقاذفات وحتى صاروخ مضاد للدبابات.

وذكرت وكالة دونيتسك أن 12 مدينة وبلدة وبينها دونيتسك وغورلوفكا وشيروكينو وديبالتسيفو إضافة إلى مطار دونيتسك تعرضت للقصف الأوكراني.

المصدر: وكالات

فيسبوك 12مليون