غوغل: 1 من كل 20 مستخدم على الإنترنت يعاني من برمجيات الحقن الإعلانية

العالم الرقمي

غوغل: 1 من كل 20 مستخدم على الإنترنت يعاني من برمجيات الحقن الإعلانيةغوغل: 1 من كل 20 مستخدم على الإنترنت يعاني من برمجيات الحقن الإعلانية
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/grmm

كشف بحث جديد من غوغل أن واحدا من كل 20 مستخدما لشبكة الإنترنت يعاني من "الحقن الإعلاني"، وهو نوع من البرمجيات الخبيثة التي تضع الاعلانات غير المرغوب فيها على صفحات الويب.

وكنتيجة لذلك البحث أعلنت شركة غوغل عن حملة جديدة للقضاء على هذه البرمجيات، التي يمكن أن تظهر إما على شكل ملحق للمتصفح أو تطبيق قائم بذاته.

وأزالت غوغل تقريبا 200 ملحق "خادع" من متجرها على شبكة الإنترنت لمتصفح كروم، وبدأت في استخدام ميزات المتصفح الآمن على كروم لعرض تحذيرات للمستخدمين الذين دون أن يدركوا يقومون بتحميل برامج الحقن الإعلاني.

وبالرغم من ذلك فلا يزال أمام الشركة طريق طويل للانتهاء من المشكلة، فقد كشفت بحوث الشركة أن هناك أكثر من 50 ألف ملحق متصفح و 34 ألف تطبيق تقوم جميعها بدس حقن الإعلانات في متصفحات المستخدمين.

وربما الأهم من ذلك هو أن الشركة ستسير أيضا في اتجاه آخر، بالتعامل مع أصل حقن البرمجيات الإعلانية، وستقوم بإعلام المُعلنين، الذين تظهر إعلاناتهم على متصفحات المستخدمين، عن طريق برنامج تنبيه بحظر هذه الممارسات الخادعة.

ولأن غوغل نفسها تدير أيضا واحدة من أكبر الشبكات الإعلانية في العالم، من خلال خدمة برنامج AdWords، فهي قادرة على اتخاذ مثل هذه الإجراءات، وتحديث سياساتها "لجعل الأمر أكثر صعوبة بالنسبة للمعلنين المتطفلين وتعزيز منع البرامج غير المرغوب فيها".

خطورة "حقن الإعلانات" تعود إلى كونها أكثر من مجرد مصدر للإزعاج، فهي أيضا تمثل خطرا أمنيا محتملا للمتصفحات، فمن أجل عمل الحقنة الإعلانية في موقع على شبكة الانترنت، يقوم المُعلن عادة بكسر التشفير المستخدم للصفحة لتقديم خدماته على هذه الصفحة، وهو بذلك يفتح الباب لأي طرف ثالث يمكنه إدراج نفسه في منتصف العملية، والسيطرة على الأجهزة وسرقة محتوياتها.

المصدر: غارديان