بوتين يجيب عن 74 سؤالا من أصل مليونين وأربع مئة ألف

أخبار روسيا

انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/gq3y

أجاب الرئيس الروسي فلاديمير بوتين خلال أربع ساعات، عن أربعة وسبعين سؤالا من أصل مليونين وأربع مئة ألف تلقاها، في تقليد سنوي يتبعه بوتين منذ عام 2001.

واحتلت الأوضاع الاقتصادية حيزا كبيرا من إجابات بوتين مقدما أرقاما وحقائق عن ارتفاع بعض المؤشرات الاقتصادية من أبرزها:
- ارتفاع الناتج الإجمالي الروسي بنسبة صفر فاصل ستة في المئة "0.06% " .
- ارتفاع الإنتاج الصناعي بمعدل واحد فاصل سبعة في المئة " 1.07"

ارتفاع حجم الإنتاج النفط في روسيا


- حجم الإنتاج النفطي سجل رقما قياسيا يقدر بخمسمئة وخمسة وعشرين مليون طن.

- القطاع الزراعي نما بنسبة ثلاثة فاصل سبعة في المئة.

ارتفاع وتيرة بناء المساكن في روسيا

- القطاع المصرفي سجل ديناميكية إيجابية، بفضل ارتفاع الأصول في المصارف الروسية.

ارتفاع الأصول في المصارف الروسية

- أما قطاع البناء والسكن فسجل رقما غير مسبوق ببناء اثنين وثمانين مليون متر مربع من المساكن.

حوار بوتين مع المواطنين

أما أبرز المؤشرات السلبية فكانت كالتالي:

- ارتفاع مؤشر البطالة من خمسة فاصل ثلاثة إلى خمسة فاصل ثمانية في المئة.
- انخفاض الاستثمارات بنسبة اثنين ونصف في المئة.
- ارتفاع معدل التضخم إلى أحد عشر فاصل أربعة في المئة.

روسيا بحاجة إلى عامين لتخطي الأزمة

 في ملف العقوبات أوضح بوتين أن:
- قرار فرض العقوبات لم يكن مرتبطا بأزمة أوكرانيا مشيرا إلى أنها لن ترفع في الوقت القريب.
- أيضا، الكرملين لن ينتظر رفع العقوبات بل سيستغلها لتطوير السياسية الاقتصادية وتعديلها.
- العملة الروسية تتعافى وتعزز قيمتها، وذكر بوتين أن روسيا بحاجة لنحو عامين لتخطي المرحلة الحالية.

بوتين يجيب عن 74 سؤالا من أصل مليونين وأربع مئة ألف

في الأزمة الأوكرانية أشار بوتين إلى النقاط التالية:

- ضرورة عدم التدخل في الشأن الأوكراني واصفا ما جرى هناك بالانقلاب
- كما أكد الرئيس الروسي عدم وجود عسكريين روس داخل أوكرانيا
- انتقد بوتين حكومة كييف، مشيرا أن حل الأزمة الأوكرانية يكمن في تنفيذ اتفاقات مينسك وإجراء إصلاحات دستورية.

بوتين يجيب عن 74 سؤالا من أصل مليونين وأربع مئة ألف

في الشأن الدولي أكد الرئيس الروسي على الآتي :

- اشترط احترام روسيا ومصالحها لتحسين العلاقات مع الغرب.
- مقاومة التطرف كونه يهدد وحدة روسيا وأراضيها.
- إعادة تصدير صواريخ إس ثلاثمئة إلى إيران جاء بعد اتفاق لوزان، وهي منظومة دفاعية ولا تهدد إسرائيل.
- وأخيرا عرج الرئيس الروسي في حديثه عن تنظيم "داعش" مؤكدا أن التنظيم لا يشكل تهديدا لموسكو لكنها قلقة من وجود مواطنين روس في صفوفه.

تعليق المحلل السياسي عمر مقداد وأستاذ العلوم السياسية والعلاقات الدولية في جامعة سيفاستبول عمـار قناة:

الباحث في معهد الدراسات الشرقية والإفريقية سعيد غافوروف:

المختص في شؤون الشرق الأوسط محمد عويص:

المزيد في الفيديو المرفق

تويتر RT Arabic للأخبار العاجلة