3 طائرات روسية تجلي 440 شخصا من اليمن

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/gpqw

أجلت روسيا في غضون الـ24 ساعة الماضية حوالي 440 مواطنا روسيا ويمنيا وأجنبيا من اليمن، حيث تستمر العمليات القتالية، وذلك بواسطة 3 طائرات.

وهبطت الطائرات الثلاث في مطار تشكالوفسكي بضواحي موسكو، إذ وصلت الطائرتان الأولى والثانية اللتان أقلت كل منهما 150 شخصا، ليلة الإثنين، بعد رحلة توقفتا خلالها في جيبوتي..

أما الطائرة الثالثة فأقلت 140 شخصا، وهبطت في ضواحي موسكو، وكانت أقلعت من مطار القاهرة فجر الاثنين.

 وأوضحت وسائل إعلام روسية أن الطائرات الثلاث وهي طائرتان من طراز "إيل - 62" وطائرة من طراز "تو-154"، نقلت من اليمن مواطنين من جنسيات روسية وقرغيزية وكازاخستانية ومولدوفية وطاجيكية وأذربيجانية وتركمنستانية وأوزبكية وأوكرانية وبيلاروسية ويمنية وسورية ومصرية وبلغارية وألمانية وبولندية وإندونيسية وإستونية وصومالية.

ومن المقرر أن يجري نقلهم إلى نقطة الإجلاء التابعة لوزارة الخارجية الروسية، حيث ينتظرهم ممثلون عن دولهم.

 وهذه الطائرات هي السادسة والسابعة والثامنة في إطار عملية إجلاء موسكو لمواطنين روس وأجانب من اليمن.

وكانت سفينة عسكرية روسية وصلت إلى جيبوتي صباح الأحد وعلى متنها 308 أشخاص تم نقلهم من اليمن السبت.

وينتمي الأشخاص الذين أجلتهم الطائرات الروسية والسفينة التابعة لسلاح البحرية إلى جنسيات مختلفة حيث حملت السفينة 308 أشخاص من اليمن بينهم 45 مواطنا روسيا، و18 مواطنا أمريكيا، و159 يمنيا، و14 مواطنا أوكرانيا.

وكان المتحدث باسم وزارة الدفاع الروسية إيغور كوناشينكوف أفاد في وقت سابق بأن السفينة "بري آزوفيه" التابعة للأسطول الحربي الروسي أجلت 308 أشخاص من سواحل اليمن، بينهم 45 مواطنا روسيا، و18 أمريكيا، و5 بريطانيين، ومواطن بحريني، و5 من جيبوتي، و159 يمنيا، ومواطن صومالي، و3 فلسطينيين، و13 من الأردن، و2 من مصر، ومواطن سعودي، ومواطن من بلغاريا، و6 من إستونيا، و14 من أوكرانيا، و9 من بيلاروس، و3 من تركمانستان، و8 من أوزبكستان، و5 من أذربيجان، و9 من كوبا.

هذا، ونقلت وكالة "نوفوستي" عن مصدر في البعثة الدبلوماسية الروسية في صنعاء عدم وجود خطط حتى الآن لإجلاء كامل طاقم السفارة الروسية، على الرغم من أن القسم القنصلي أوقف نشاطه بسبب الوضع الصعب في هذا البلد.

المنظمة الدولية للهجرة: إجلاء 143 من الرعايا الأجانب في اليمن

ومن جانبها أفادت المنظمة الدولية للهجرة، أن المنظمة تمكنت من إجلاء 143 من الرعايا الأجانب جوا بعد استحالة سفرهم جراء الأحداث وحالة الحرب التي تشهدها اليمن.

وأكدت المنظمة أن عملية الإجلاء جوا تمت بنجاح، مضيفة أنها تعمل على فتح الطريق لمزيد من عمليات الإجلاء،

وأكدت أن 16 ألفا من الرعايا الأجانب لايزالون عالقين.

وقالت المنظمة الدولية للهجرة أن الرحلة الأولى غادرت العاصمة اليمنية صنعاء إلى العاصمة السودانية الخرطوم.

تعليق فيكتور لينيك رئيس تحرير صحيفة كلمة:

مراسلة قناة RT:

مراسل قناة RT:

المصدر: وكالات

الأزمة اليمنية