فرنسا.. "غرف الغاز" تدفع لوبان إلى "تأديب" والدها

أخبار العالم

فرنسا.. مارين لوبان رئيسة الجبهة الوطنية ووالدها
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/gplw

أثار العداء السياسي بين رئيسة الجبهة الوطنية مارين لوبان ووالدها مؤسس الحزب جدلا واسعا في الأوساط الفرنسية، ما يشبه الحرب المفتوحة تهدد جهود العمل السياسي لحزب الجبهة الوطنية.

تفاقم الخصام السياسي بين الأب وابنته، بلغ درجة عالية من الحدة دفعت بالأخيرة إلى الشروع باتخاذ إجراء تأديبي في حق والدها ودعته إلى اعتزال السياسة بعد تصريحاته بخصوص" غرف الغاز" اليهودية التي أقامها النازيون في الحرب العالمية الثانية.

ماذا قال لوبان الأب عن "غرف الغاز"؟

اعتبر جان ماري لوبان في تصريح صحفي حول "غرف الغاز" بشأن المحرقة اليهودية بأنها مجرد "تفصيل" في تاريخ الحرب العالمية الثانية، وبقي جان ماري متشبثا بشأن تصريحاته بخصوص اليهود.

وأضاف لوبان الأب لإذاعة "مونتي كارلو" وقناة "بي إف إم تي" أن "ما قلته هو ما أفكر به، وهو أن غرف الغاز كانت مجرد تفصيل في الحرب، اللهم إلا إذا أقررنا بأن الحرب هي تفصيل في غرف الغاز".  

وتابع: "أصر على هذه التصريحات لأنني أعتبر أنها الحقيقة، وأن ذلك لا يجب أن يصدم أحدا، وأن هذه المسألة استخدمت ضدي"، مؤكدا أنه "تحدث عن نظام" وليس عن ضحاياه.

وردا على سؤال حول فظاعة "غرف الغاز" قال إنها "مشكلة أخرى"، وأضاف "كل هذا فظيع، الحرب أمر فظيع، شظية تمزق أحشاءكم وقنبلة تقطع رؤوسكم وغرف تختنقون فيها كلها أمور فظيعة". 

الجبهة الوطنية تنضم إلى النزاع العائلي

وكانت ماري لوبان رئيسة حزب الجبهة الوطنية، من أولى المنتقدين لتصريحات والدها" المعادية للسامية" مطالبة بـاعتزاله السياسة.

ودعت مارين لوبان عبر القناة التلفزيونية الأولى" تي في 1" لوبان الأب إلى التخلي عن مسؤولياته السياسية واستخلاص العبر بعد إثارته للبلبلة بسبب تصريحاته، وسيتم استدعاء لوبان الأب أمام المكتب التنفيذي بوصفه هيئة تأديبية، دون تحديد موعد الاجتماع.

وقالت رئيسة الجبهة الوطنية إن قرار بدئها بإجراء تأديبي بحق والدها هو نزاع قاس لها كابنة .. لكنها اعتبرته بسيطا مقارنة مع معاناة الفرنسيين على حد قولها.

من جانب آخر، دعا نائب رئيس حزب الجبهة الوطنية فلوريان فيليبو إلى استقالة مؤسس الحزب جان ماري لوبان من الحزب.

وقال نائب رئيس الحزب إنه ما من مصلحة تذكر في البقاء في حركة لا يشاطر المرء أيا من مواقفها الجوهرية.

وردا على محاولة إجبار لوبان الأب على" ترجله" السياسي، اعتبر جان ماري لوبان نظرية مغادرته "جنونا مطبقا"، محذرا ابنته مارين من "خطر انهيار" الجبهة الوطنية.

وصرح لوبان "هذه فكرة مهولة إلى حد أنها تحوي ضمنا خطر انهيار الحزب" وأوضح أنه "في حال اتخاذ هذا القرار فسيكون جنونا مطبقا لأن المكانة البديهية التي أملكها في الجبهة الوطنية ستثير ارتدادات هائلة، وبالنسبة لها (مارين لوبان) ستؤدي إلى فقدان نفوذ يبدو أنها لا تدرك حجمه".

يشار إلى أن الحزب اليميني المتشدد كان فاز بنسبة 25 بالمئة من الأصوات في الدورة الأولى من الانتخابات المحلية في 22 مارس/ آذار.

المصدر: وكالات

فيسبوك 12مليون