التضاريس والطقس يعيقان انتشال جثث وحطام الطائرة الألمانية المنكوبة

أخبار العالم

انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/gobe

استأنفت فرق الإنقاذ الفرنسية الأربعاء 25 مارس/آذار عملياتها لانتشال جثث ضحايا وحطام الطائرة الألمانية التي سقطت الثلاثاء في منطقة جبلية شديدة الوعورة بجبال الألب جنوب فرنسا.

وأكدت السلطات الفرنسية أن عمليات البحث وانتشال جثث ركاب الطائرة المنكوبة ستستغرق عدة أيام بسبب سوء حالة الطقس ووعورة المنطقة التي سقطت فيها الطائرة، وأنها ستدعم فرق الإنقاذ بقوات طوارئ إضافية لتسريع العملية.

وكان طائرة "أيرباص 320" ألمانية تقل 150 شخصا بينهم 144 راكبا تحطمت الثلاثاء 24 مارس/آذار في جنوب فرنسا، ورجح الرئيس الفرنسي فرانسوا هولاند مقتل جميع الركاب وأفراد طاقمها.

وأوضحت وسائل إعلام أن الطائرة التابعة لشركة "Germanwings" تحطمت أثناء رحلتها من برشلونة الإسبانية إلى دوسلدورف الألمانية ، بعد أن اختفت من على شاشات الرادار قرابة الساعة الحادية عشرة بالتوقيت المحلي.

وتمكنت مروحيتان تابعتان للدرك الفرنسي من رصد حطام الطائرة في مقاطعة ألب البروفنس العليا ما بين مدينتي دين لي بان بارسيلونيتي.

وقد أعلن وزير الداخلية الفرنسي برنار كازنوف مساء الثلاثاء أن الصندوق الأسود للطائرة المنكوبة الذي عثر عليه الثلاثاء سيرسل إلى باريس، مشيرا إلى أنه صالح للفحص رغم وجود عطب فيه.
وقال "سيتم فحص الصندوق الأسود خلال الساعات القادمة للسماح بدفع إجراءات التحقيق قدما"، مضيفا أن السلطات اتخذت الإجراءات اللازمة في منطقة الحادث للتحقيق.
وقد تم تشكيل فريق تحقيق مشترك بين فرنسا وألمانيا وإسبانيا لمعرفة سبب وقوع الحادث المأساوي.

 

67 ألمانيا و45 إسبانيا كانوا على متن الطائرة المنكوبة

أعلنت شركة "Germanwings" خلال مؤتمر صحفي أن 67 مواطنا ألمانيا كانوا على متن الطائرة، حسب بياناتها.

بدورها أكدت الحكومة الألمانية أن 45 اسبانيا كانوا على متن الطائرة

وأعرب هولاند عن تعازيه للمستشارة الألمانية أنغيلا ميركل والعاهل الإسباني فيليب السادس خلال مكالمة هاتفية أجراها معهما اليوم.

من جانب آخر قطع الملك الإسباني زيارته الرسمية إلى فرنسا بسبب كارثة الطائرة الألمانية وتوجه إلى اسبانيا.

أطفال بين ضحايا الطائرة الألمانية

كما ذكرت شركة "Germanwings" أن طفلين رضيعين كانا بين ركاب الطائرة.

أما صحيفة "بيلد" الألمانية فذكرت أن 16 تلميذا ألمانيا كانوا على متن الطائرة المنكوبة.

ونقلت الصحيفة عن مصدر في مدينة هالترن ام زي الألمانية أن التلاميذ الذين كان يرافقهم اثنان من مدرسيهم، زاروا منطقة كاتالونيا ذات الحكم الذاتي في إطار عملية تبادل دولية، وكانوا في طريقهم إلى الوطن.

الإحداثيات الأخيرة للطائرة قبل اختفائها

وأوضحت "Germanwings" أن الطائرة (رحلة 4U9525) بلغت الارتفاع المحدد لها (38 ألف قدم) في الساعة 10.45 صباحا بالتوقيت المحلي، أي بعد 44 دقيقة من الإقلاع. ولكنها بعد مرور دقيقة أو دقيقتين على الوصول إلى هذا الارتفاع، بدأت بالانخفاض بصورة حادة. وتابعت الشركة أنها لا تملك أي تفسير لهذا الانخفاض المفاجئ الذي استمر 8 دقائق، حتى انقطع الاتصال بالطائرة في الساعة 10.53، عندما كانت على ارتفاع 6 آلاف قدم.

وتابعت الشركة أن "عمر الطائرة" كان يبلغ 24 عاما، مضيفة أن "Lufthansa" اشترتها في عام 1991. وخضعت الطائرة لآخر كشف فني أمس في مطار دوسلدورف.

أما قائد الطائرة فكان له خبرة مدتها أكثر من 10 سنوات من التحليقات لصالح "Lufthansa" و"Germanwings"، إذ سجل أكثر من 6 آلاف ساعة من الطيران.

يذكر أن "Germanwings" هي شركة نقل منخفضة التكلفة تابعة لشركة " Lufthansa ". وترابط طائرات الشركة في مطار كولونيا بون الدولي.

موقع تحطم الطائرة

Google maps

ميركل تتوجه إلى مكان الكارثة

أعلنت المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل خلال مؤتمر صحفي عقدته في برلين أنها ستتوجه   الأربعاء إلى فرنسا، حيث ستزور مكان تحطم الطائرة. يذكر أن وزيري الخارجية والنقل الألمانيين قد غادرا ألمانيا إلى فرنسا.

وأضافت ميركل أن السلطات الألمانية اتفقت مع فرنسا وإسبانيا بشأن إجراء تحقيق مشترك وشامل في أسباب الكارثة الجوية.

بوتين يعرب عن تعازيه للمستشارة الألمانية والعاهل الإسباني بضحايا طائرة "إيرباص"

أعلنت الدائرة الصحفية التابعة للكرملين أن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين أعرب عن تعازيه للمستشارة الألمانية أنغيلا ميركل والعاهل الإسباني الملك فيليب السادس بضحايا كارثة طائرة "إيرباص 320" في جنوب فرنسا.

موسكو تقترح تقديم المساعدة في عملية البحث عن حطام الطائرة المنكوبة

وأعلنت وزارة الطوارئ الروسية أنها اقترحت رسميا على فرنسا مساعدتها في عملية البحث عن حطام الطائرة الألمانية المنكوبة "إيرباص 320".

وأكدت الوزارة أن روسيا مستعدة لإرسال رجال إنقاذ محترفين وأجهزة خاصة إلى مكان الكارثة في جنوب فرنسا للمشاركة في عمليات البحث.

http://www.flightradar24.com/

مواصفات طائرة ركاب "أيرباص 320-200"

إيرباص آ 320

وزير النقل الفرنسي: تلقينا نداء الاستغاثة عندما كانت الطائرة على ارتفاع 5 آلاف قدم

ذكر وزير النقل الفرنسي آلان فيدالي أن السلطات الجوية الفرنسية تلقت نداء استغاثة من الطائرة الألمانية في الساعة 10.47 بالتوقيت المحلي، عندما كانت على ارتفاع 5 آلاف قدم.

وشدد الوزير على أن تحليق الطائرة على مثل هذا الارتفاع أمر غير طبيعي على الإطلاق، مستبعدا وجود ناجين من الكارثة.

هذا وأوضح وزير النفل أن الطائرة تحطمت في جبال استروف المغطاة بالثلوج. وأضاف أنه لا يمكن الوصول إلى تلك المنطقة إلا بواسطة مروحيات. وردا على سؤال حول الظروف الجوية التي وقعت فيها الكارثة، قال فيدال إنها لم تكن سيئة.

فتح تحقيق في الحادثة وحظر التحليق في المنطقة

وفتحت السلطات القضائية وهيئة التحقيق والتحليل تحقيقا في حادثة سقوط الطائرة الألمانية Airbus A320 في جبال الألب الفرنسية، وقد اتخذت السلطات الفرنسية قرارا بحظر التحليق فوق منطقة الحادثة.

وأفاد وزير الداخلية الفرنسي برنار كازنوف في توضيح للجمعية الوطنية الفرنسية، بأنه "لا يمكن استبعاد أي فرضية بشأن الحادث".

وقالت جمعية الطيارين الأوروبيين إن العديد من الأسئلة تحوم حول ظروف الرحلة وتفاصيل الحادث، مشيرة إلى أنه يجب تركيز كل الجهود للوصول إلى الحقيقة وإجراء تحقيق جدي بعيدا عن الضغوطات وتكهنات الخبراء.

 

إفادة مراسل قناة RT في لندن:

المصدر: RT + وكالات