قاذفات "تو-95 إم إس" الاستراتيجية الروسية تشارك في مناورات قتالية بالقطب الشمالي (فيديو)

أخبار روسيا

قاذفات قاذفات "تو-95 إم إس" الاستراتيجية الروسية
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/gnxf

تشارك قاذفات "تو-95 إم إس" الاستراتيجية الروسية الحاملة للصواريخ في مناورات قتالية تجري في منطقة القطب الشمالي لاختبار جاهزية القوات المناوبة للدفاع الجوي في شمال غرب روسيا.

وأوضحت الدائرة الصحفية التابعة لوزارة الدفاع الروسية أن قاذفات "تو-95 إم إس" تحاكي هجوما للعدو الافتراضي.

وجاء في بيان صدر عن الوزارة: "انطلقت تشكيلة من القاذفات الاستراتيجية "تو-95 إم إس" من مطار "إنغلز" (مقاطعة ساراتوف)، ودخلت منطقة مسؤولية وحدات الدفاع الجوي المرابطة في شبه جزيرة كولا في شمال غرب الجزء الأوروبي من أراضي روسيا، بصفة أهداف افتراضية تتحرك من مختلف الاتجاهات وعلى مختلف الارتفاعات وبمختلف السرعات".

يذكر أن شبه جزيرة كولا في مقاطعة مورمانسك تمثل أحد الميادين الأساسية التي تجري فيها فعاليات الاختبار المفاجئ لجاهزية القوات المسلحة الروسية والذي أمر الرئيس فلاديمير بوتين بإجرائه بدءا من 16 مارس/آذار ولغاية 21 مارس/آذار.

تدريبات لقوات الدفاع الجوي الروسية

وكانت طائرات "تو-160" و"تو-22 إم 3" التابعة لسلاح الجو بعيد المدى قد شاركت الأربعاء في اختبار جاهزية قوات الدفاع الجوي في شبه جزيرة كولا.

كما قامت وحدات من القوات الخاصة التابعة لقوات الإنزال الروسية بعملية إنزال في شبه الجزيرة.

وأوضحت وزارة الدفاع الروسية أن الوحدات التابعة لتشكيلة قوات الإنزال المرابطة في مقاطعة إيفانوفو، قامت بعملية فريدة تعد الأولى من نوعها للإنزال في منطقة غير معروفة بالنسبة لها قرب أحد الميادين العسكرية التابعة لأسطول الشمال، وذلك في ظل ظروف جوية غير ملائمة.

وتمت عملية الإنزال من 4 مروحيات "مي-8". أما الهدف الرئيسي للتدريب فكان في استطلاع منطقة الإنزال والاستيلاء على المنشآت الأساسية التابعة للعدو الافتراضي أو تدميرها، وتنظيم الدفاع لضمان الإنزال الآمن للقوة الأساسية من وحدات المشاة الآلية التابعة للدائرة الغربية العسكرية.

مدمرات وكاسحات ألغام تشارك في تدريبات أسطول بحر البلطيق الروسي

شاركت المدمرة "ناستويتشيفي" وكاسحة ألغام من فئة "كوروند" يوم الأربعاء في التدريبات التي يجريها أسطول بحر البلطيق في إطار الاختبار المفاجئ لجاهزية القوات المسلحة الروسية والذي أمر به الرئيس بوتين.

وكان أسطول بحر البلطيق قد شكل عدة وحدات من السفن التكتيكية لتنفيذ المهمات المطروحة في سياق التدريبات.

يذكر أن وزير الدفاع الروسي سيرغي شويغو أعلن في وقت سابق أن الاختبار المفاجئ لجاهزية القوات المسلحة يشمل 38 ألف عسكري وأكثر من 3 آلاف آلية حربية و41 سفينة و15 غواصة و110 طائرة ومروحية.

المصدر: RT + وكالات