أوبك: قرار الحفاظ على مستوى الإنتاج لم يكن موجها ضد أحد

مال وأعمال

أوبك: قرار الحفاظ على مستوى الإنتاج لم يكن موجها ضد أحدالأمين العام لمنظمة "أوبك" عبدالله البدري
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/gn5d

اعترفت منظمة "أوبك" بأن قرارها الحفاظ على مستوى إنتاج النفط أضر بإنتاج النفط الصخري في الولايات المتحدة، إلا أنها أكدت أنه لم يكن موجها ضد أحد.

وقال رئيس منظمة "أوبك" عبد الله البدري، في تصريحات نقلتها صحيفة "وول ستريت جورنال": "ألغيت مشاريع، ويجري حاليا إعادة النظر في الاستثمارات وخفض التكاليف، وفي حال تراجع حجم الإنتاج فسيؤدي ذلك إلى نقص في المواد الخام في السوق، وبالتالي فإن أسعار النفط ستنمو من جديد".

وفيما يتعلق بالولايات المتحدة الأمريكية، أكد الأمين العام لأوبك أكثر من مرة أن قرار المنظمة الحفاظ على حصص الإنتاج لم يكن موجها ضد قطاع صناعة النفط في أي بلد، بما في ذلك قطاع إنتاج النفط الصخري في الولايات المتحدة، مشيرا في الوقت نفسه إلى أن تكلفة إنتاج النفط الصخري أعلى بكثير من تكلفة إنتاج النفط في المملكة العربية السعودية.

وقال البدري: "عندما حافظت "أوبك" على إنتاجها، انهار كل شيء في سوق التنقيب عن النفط الصخري في الولايات المتحدة".

وردا على سؤال حول إمكانية انضمام الولايات المتحدة إلى منظمة "أوبك" قال البدري: "يمكنهم الانضمام إذا كانوا يريدون".

هذا وكان بعض ممثلي الدول الأعضاء في "أوبك" قد أعربوا عن نيتهم مواصلة الحفاظ على حجم الإنتاج، على الرغم من انخفاض أسعار النفط.

وقال وزير النفط الكويتي علي العمير: "نحن محظوظون جدا أن سعر النفط لم ينخفض إلى 20 دولارا للبرميل".

حركة سعر خام "برنت" في 8 أشهر

وانخفضت أسعار النفط منذ صيف العام الماضي من مستوى 110 دولارات للبرميل إلى 50 دولارا للبرميل وعزا محللون الانخفاض الحاد في قيمة الذهب الأسود إلى وجود فائض من النفط في السوق.

وقررت "أوبك" في 27 نوفمبر/تشرين الثاني الحفاظ على مستوى إنتاجها عند 30 مليون برميل يوميا، مما أدى إلى زيادة في انهيار الأسعار، انخفض سعر برميل خام "برنت" خلال العام الحالي إلى 45 دولارا للبرميل، إلا أنه عاد للارتفاع في أواخر يناير/كانون الثاني وأوائل فبراير/شباط ، إلى نحو 60 دولارا للبرميل.

وعلى صعيد التداولات، انخفض سعر برميل مزيج خام "برنت" يوم الثلاثاء 10 مارس/آذار إلى ما دون عتبة 58 دولارا للبرميل مع صعود الدولار إلى أعلى مستوياته في سنوات واستمرار تخمة المعروض في السوق إضافة إلى ضعف الطلب على الخام.

وبحلول الساعة 17:15 بتوقيت موسكو، انخفضت العقود الآجلة لسعر مزيج "برنت" تسليم 15 أبريل/نيسان، بنسبة 2.82% ما يعادل 1.65 دولار إلى مستوى 56.88 دولارا للبرميل، كما تراجعت العقود الآجلة للخام الأمريكي تسليم 15 أبريل/نيسان بنسبة 1.38% ما يعادل 69 سنتا إلى 49.31 دولارا للبرميل.

المصدر: RT + وكالات

توتير RTarabic