كييف ترفض سحب كامل أسلحتها الثقيلة من خطوط التماس

أخبار العالم

كييف ترفض سحب كامل أسلحتها الثقيلة من خطوط التماسالجيش الأوكراني
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/gn3t

أعلنت كييف الاثنين 9 مارس/آذار رفضها سحب كامل أسلحتها الثقيلة من خطوط التماس في دونباس مخالفة بذلك ما تم التوافق عليه في اتفاقية مينسك.

وأعلن المتحدث الرسمي للقوات الأوكرانية أندريه ليسينكو أن القوات لا تنوي "تعرية الخطوط الأمامية بشكل كامل" لأنها لا تستطيع التأكد من سحب قوات الدفاع الشعبي أسلحتها الثقيلة من خطوط التماس في دونباس.

ويأتي هذا الإعلان بعد إعلان آخر أكدت فيه القوات العسكرية الأوكرانية على إتمامها المرحلة الرابعة من سحب الأسلحة الثقيلة التابعة لها من خطوط التماس وتحت إشراف منظمة الأمن والتعاون الأوروبية.

لوغانسك

من جانب آخر أعلن المفاوض عن "جمهورية لوغانسك الشعبية" في محادثات مينسك فلاديسلاف دينيغو الاثنين 9 مارس/آذار أن جمهوريتي لوغانسك ودونيتسك الشعبيتين أنهتا بالكامل سحب الأسلحة الثقيلة من خطوط التماس.

وأكد دينيغو أنه لم يتم الحصول بعد على تأكيد رسمي لا من جهة كييف ولا من جهة منظمة الأمن والتعاون الأوروبي التي تتكفل في مراقبة تطبيق اتفاقية مينسك بخصوص سحب الأسلحة الثقيلة، وأن كييف تتخلف عن الجدول الزمني الموضوع بخصوص هذا الأمر.

وقال دينيغو إن الجمهوريتين أعلنتا في 4 مارس/آذار سحبهما الكامل لأسلحتها الثقيلة من خطوط التماس.

وأشار فلاديسلاف دينيغو إلى أن مجموعة التدابير في تطبيق اتفاقية مينسك تنص على بدء سحب الأسلحة الثقيلة في 17 فبراير/شباط لكن القوات الأوكرانية قررت بدء سحب أسلحتها في 22 فبراير/شباط، لكنها أيضا لم تنفذ ذلك حينها.

وعبر دينيغو عن أسفه لعدم إيفاء كييف بوعودها رغم التأكيدات التي قدمتها حول ذلك، وقال إنهم لم يحصلوا على أي تقييم من منظمة الأمن والتعاون الأوربي حول هذا التصرف.

المصدر: RT + "نوفوستي"

فيسبوك 12مليون