موسكو تدين تدمير "داعش" آثار متحف الموصل

أخبار العالم العربي

موسكو تدين تدمير الخارجية الروسية
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/gmbv

دانت موسكو وبشدة الجمعة 27 فبراير/شباط "العمل البربري" الذي ارتكبه تنظيم "داعش" بتدميره مجموعة آثار لا تقدر بثمن تنتمي للإرث الثقافي العراقي في الموصل شمال غرب العراق.

وذكر بيان صدر عن الخارجية الروسية أن "إرهابيي "داعش" استعرضوا لكل العالم مرة أخرى الوجه الحقيقي لمن لا يعترف بأي شيء غير العنف، والبعيد كل البعد عن الإسلام".

وأيدت الخارجية ما جاء في البيان الصادر عن منظمة الأمم المتحدة للتربية والعلوم والثقافة "يونيسكو"، والذي طالبت فيه مجلس الأمن بعقد اجتماع طارئ عقب نشر تنظيم "داعش" فيديو يظهر تحطيمه آثارا بمتحف الموصل.

وأشارت الخارجية إلى أن هذه لم تكن المرة الأولى التي يتعرض فيها المتحف نفسه للتدمير والعبث، حيث "تم في 2003 خلال الاحتلال الأمريكي للعراق، سرقة الكثير من الآثار التي لا تقدر بثمن كانت معروضة في متحف الموصل والتي تعد إرثا لحضارة بلاد ما بين النهرين".

هولاند: الإرهابيون يريدون تدمير كل شيء ينتمي إلى العرق الإنساني

وفي وقت سابق دان الرئيس الفرنسي فرانسوا هولاند الجمعة 27 فبراير/شباط "همجية" مسلحي "داعش" بعد قيامهم بتدمير آثار تنتمي للإرث الثقافي العراقي في الموصل شمال غرب العراق.

الرئيس الفرنسي فرانسوا هولاند

وقال هولاند للصحفيين خلال زيارة له إلى الفلبين، إن "الهمجية نالت من الإنسان ومن التاريخ ومن الذاكرة ومن الثقافة وإن ما يريده الإرهابيون فقط هو تدمير كل شيء ينتمي إلى العرق الإنساني".

يذكر أن منظمة الأمم المتحدة للتربية والعلوم والثقافة "يونيسكو" طالبت مجلس الأمن الخميس 26 فبراير/شباط بعقد اجتماع طارئ عقب نشر تنظيم "داعش" فيديو يظهر تدميره آثارا في متحف الموصل.

المصدر: RT + "نوفوستي"

الأزمة اليمنية