أنباء عن شن قوات مصرية خاصة هجوما في درنة

أخبار العالم العربي

أنباء عن شن قوات مصرية خاصة هجوما في درنةالرئيس المصري عبد الفتاح السيسي في اجتماع حربي
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/glnd

تداولت وسائل إعلام دولية أنباء عن قيام قوات خاصة مصرية بعملية إنزال في مدينة درنة فجر الأربعاء 18 فبراير/شباط تمكنت خلالها من قتل وأسر العشرات من مسلحي تنظيم "الدولة الإسلامية".

ونقلت وكالة أنسا الإيطالية عن مصادر مصرية وليبية أن الفرقة الخاصة المصرية "999" شنت هجوما مفاجئا على مواقع في مدينة درنة الواقعة شرق ليبيا، وأسرت خلاله 55 مسلحا، فيما تحدثت مواقع ليبية في شبكات التواصل الاجتماعي عن قيام قوات مصرية بمداهمة معسكر لتنظيم "الدولة الإسلامية" في درنة بالتنسيق مع قوات تابعة لحكومة عبد الله الثني نجحت خلالها في قتل عدد كبير من المسلحين وأسر مسلحين من جنسيات عربية وأجنبية.

في السياق ذاته ذكرت صحيفة "لاريبوبلكا" الإيطالية استنادا إلى مصادر مصرية وليبية أن قوات خاصة مصرية قامت بعملية إنزال معقدة في مدينة درنة قضت خلالها على 155 مسلحا وأسرت 55 آخرين.

درنة - ليبيا

وكانت الكاتبة الكويتية فجر السعيد أول من نشر خبرا عن هذه العملية الخاصة للقوات المصرية والتي لم يؤكدها أي مصدر رسمي، حيث ذكرت السعيد على صفحتها في موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك أن القوات الخاصة المصرية قامت بعملية برية في درنة تم خلالها تدمير معسكر "أبو كريم الوهداني بالكامل وأسر عرب وأجانب".

السيسي يتفقد قوات بلاده على الحدود مع ليبيا

وتزامنت هذه الأنباء مع قيام الرئيس المصري عبد الفتاح السياسي بزيارة تفقدية لقاعدة جوية قرب الحدود مع ليبيا لمتابعة إجراءات تأمين الحدود الغربية.

وذكر بيان للجيش أن السيسي قام يوم الأربعاء من داخل إحدى الطائرات "باستطلاع الحدود الغربية ومناطق انتشار الوحدات والتشكيلات والدوريات المقاتلة المكلفة بتأمين خط الحدود الدولية."

وقال بيان للجيش بث على صفحة المتحدث العسكري الرسمية على فيسبوك إن السيسي "أكد أن مصر ماضية في التصدي بكل حسم لأي محاولات تستهدف المساس بأمنها القومي."

وجاءت الزيارة بعد يومين من قيام الطائرات المصرية بقصف أهداف لتنظيم الدولة الإسلامية إثر إعدام الأخير 21 مصريا قبطيا.

وتدخلت مصر لأول مرة بشكل مباشر في الصراع الدائر في ليبيا يوم الاثنين بعدما بث تنظيم الدولة الإسلامية المتشدد تسجيل فيديو يظهر ذبح 21 عاملا مصريا مسيحيا كانوا خطفوا في هذه الدولة.

المصدر: RT + وكالات

الأزمة اليمنية