كييف تعلن حالة الطوارئ شرق أوكرانيا ورفع التأهب في كامل البلاد

أخبار العالم

كييف تعلن حالة الطوارئ شرق أوكرانيا ورفع التأهب في كامل البلادرئيس الحكومة الأوكرانية أرسيني ياتسينيوك
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/gjov

أعلن رئيس الوزراء الأوكراني أرسيني ياتسينيوك أن الحكومة الأوكرانية قررت فرض نظام حالة الطوارئ في مقاطعتي دونيتسك ولوغانسك وحالة التأهب القصوى في كامل أراضي البلاد.

وقال ياتسينيوك الاثنين 26 يناير/كانون الثاني: "جرى للتو اجتماع مجلس الوزراء الأوكراني.. ووفقا لميثاق الدفاع المدني الأوكراني اتخذ مجلس الوزراء قرارا حول إقرار حالة الطوارئ على مستوى الدولة، وقررت الحكومة فرض نظام الحالة الطارئة في أراضي مقاطعتي دونيتسك ولوغانسك. كما قررت الحكومة رفع حالة التأهب القصوى في كامل أراضي الدولة. ويهدف اتخاذ هذه القرارات إلى تنسيق كامل نشاط أجهزة الدولة لضمان أمن المواطنين".

من جانب آخر، دعا الأمين العام لحلف شمال الأطلسي ينس ستولتنبرغ، الأطراف في أوكرانيا إلى بذل كل الجهود بأسرع ما يمكن للتوصل إلى حل سلمي للأزمة وفقا لاتفاقات مينسك.

وأتت تصريحات ستولتنبرغ خلال اجتماع طارئ للجنة "أوكرانيا – الناتو" الاثنين لبحث الوضع الأمني المتفاقم في جنوب شرق أوكرانيا بعد قصف مدينة ماريوبل، الذي أودى بحياة 30 شخصا.

كما يعقد مجلس الأمن الدولي الاثنين اجتماعا طارئا لبحث تداعيات قصف ماريوبل.

بوروشينكو يرأس اجتماعا لمجلس الأمن الأوكراني

بوروشينكو: لا بديل عن اتفاقية مينسك

ويأتي قرار الحكومة الأوكرانية بعد إعلان الرئيس الأوكراني بيوتر بوروشينكو عن عدم وجود بديل عن اتفاقية مينسك في عملية تسوية الوضع في دونباس.

وقال بوروشينكو خلال اجتماع طارئ لمجلس الأمن القومي والدفاع الأحد 25 يناير/كانون الثاني "نحن لن نسمح بتقويض اتفاق مينسك، كل شيء يجب أن يستند إليه"، مؤكدا أن بلاده لن تفرض الأحكام العرفية في مناطقها الجنوبية الشرقية، وأنها ملتزمة بالتوصل إلى حل سلمي في دونباس.

ومع ذلك أعلن وزير الدفاع الأوكراني ستيبان بولتوراك أن كييف تنشر وحدات عسكرية إضافية وتعزز قواتها في جنوب شرقي البلاد، وذلك خلافا لما تنص عليه اتفاقات مينسك.

المصدر: RT + وكالات

فيسبوك 12مليون