اختطاف موظفة إغاثة فرنسية في إفريقيا الوسطى

أخبار العالم

اختطاف موظفة إغاثة فرنسية في إفريقيا الوسطىقوات إفريقية لحفظ السلام في إفريقيا الوسطى
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/gj57

أعلنت فرنسا الاثنين 19 يناير/كانون الثاني أن مواطنة فرنسية (67 سنة) تعمل في منظمة إغاثية اختطفت في بانغي عاصمة إفريقيا الوسطى.

وقالت وزارة الخارجية الفرنسية في بيان لها إن "فرنسا تأسف لهذا الحادث المنافي للمبادئ الإنسانية وتدعو مرتكبيه إلى الإفراج عن السيدة المخطوفة بأسرع ما يمكن".

وأفادت الوزارة بأن رئيس أساقفة أبرشية بانغي بدأ مفاوضات مع الخاطفين لإطلاق سراح المواطنة الفرنسية.

من جانبه قال النائب الأسقفي للأبرشية، جوزي مارسيل ديميالي، إن الفرنسية (التي لم يكشف عن هويتها) تعمل ضمن "تنسيقية الأبرشية للصحة"، وكانت على طريق "دامارا" على مستوى المنفذ الشمالي لبانغي، برفقة أحد رجال الدين، يدعى "غوستاف"، حين جرى اختطافهما، دون تقديم مزيد من التفاصيل حول الحادث.

وحتى الآن لم يتبن أي طرف عملية الاختطاف، فيما أعلنت بعض المصادر من الميليشيا المسيحية "أنتي بالاكا"، أن "عملية الاختطاف تمهد لخوض مفاوضات من أجل الإفراج عن الزعيم الموقوف لهذه الميليشيا.

وتشهد إفريقيا الوسطى حالة اضطراب مستمر منذ الإطاحة بالرئيس فرانسوا بوزيزيه على يد جماعة "سيليكا" المسلحة في مارس/آذار عام 2013. وفتح الانقلاب باب المواجهات العنيفة بين ميليشيات مسيحية وإسلامية متصارعة، أودت بحياة آلاف المواطنين.

وحتى الآن لم يحدث أي تحسن للوضع الأمني في إفريقيا الوسطى رغم وجود قوات فرنسية وإفريقية ودولية لحفظ السلام في البلاد.

المصدر: RT + "تاس"