ليبرمان: عباس ليس شريكا للتفاوض

أخبار العالم العربي

ليبرمان: عباس ليس شريكا للتفاوضوزير الخارجية الإسرائيلي أفيغدور ليبرمان
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/giso

قال وزير الخارجية الإسرائيلي أفيغدور ليبرمان إن حزبه لا يعتبر رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس شريكاً للتفاوض بل يرى ضرورة التخلص منه.

وأكد ليبرمان في مؤتمر صحفي في تل أبيب الخميس 15 يناير/كانون الثاني ضرورة إطلاق المبادرات السياسية والقضاء على حماس. وعرض وزير الخارجية الإسرائيلي في المؤتمر شعار حزبه "إسرائيل بيتنا" للانتخابات الإسرائيلية المقبلة في 17 مارس/آذار وهو ينص على أن "أريئيل لإسرائيل وأم الفحم لفلسطين"، في إشارة إلى التزامه بفكرة تبادل الأراضي والسكان بين الجانبين الإسرائيلي والفلسطيني على أساس الاعتبارات الديموغرافية ضمن أي تسوية بينهما.

وأريئيل هي مستوطنة إسرائيلية مقامة على أراضي شمال الضفة الغربية، أما أم الفحم فهي مدينة عربية في إسرائيل تقع شمال الضفة الغربية.

وتوقع ليبرمان أن يحصل حزبه على 16 مقعداً برلمانياً في الكنيست المقبل، رغم أن التوقعات تتحدث عن 6 مقاعد فقط، مؤكدا أنه لن يرفض الانخراط بأي ائتلاف حكومي مهما كانت الجهة التي تشكله، طالما تناغمت الخطوط الأساسية للائتلاف مع برنامج حزبه "إسرائيل بيتنا".

وتنص خطة ليبرمان على "تطبيق مبدأ تبادل الأراضي والسكان فى إطار حل يطرح على مواطني الدولة العرب خاصة فى منطقتي "المثلث" و"وادي عارة" بشمال إسرائيل"، ووفقا للخطة، يمكن إفساح المجال أمام المواطنين العرب الذين لا يبدون تضامنهم مع دولة إسرائيل كي يصبحوا جزءا من الدولة الفلسطينية.

 وتضم منطقة "المثلث" و"وادي عارة" نحو 300 ألف عربي فلسطيني يحملون الجنسية الإسرائيلية، وتقع ضمن ما يطلق عليه الفلسطينيون أراضي عام 1948.

 ويعيش نحو مليون و700 ألف عربي فى إسرائيل ويشكلون نحو 20.7% من إجمالي عدد سكانها البالغ 8.081 مليون نسمة.
 

المصدر: RT + وكالات