القاعدة "تنفطر ألما"على ضحايا مدرسة بيشاور العسكرية وتؤنب "طالبان باكستان"

أخبار العالم

القاعدة أحد صفوف المدرسة الباكستانية المنكوبة
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/gh4l

أكد تنظيم "القاعدة" أن قلبه "ينفطر ألما" على المذبحة التي ارتكبتها حركة "طالبان باكستان" بحق أطفال مدرسة باكستانية، داعيا الحركة إلى استهداف قوات الأمن فقط.

وصرح المتحدث باسم فرع جنوب آسيا للتنظيم أسامة محمود في بيان الأحد 21 ديسمبر/ كانون الأول أن "قائمة الجرائم والفظائع التي ارتكبها الجيش الباكستاني تخطت كل الحدود"، متابعا: "صحيح ان هذا الجيش يتفوق على الجميع في عبوديته لأمريكا وإبادته للمسلمين لكن ذلك لا يعني أنه علينا أن ننتقم من المسلمين المضطهدين".

وأضاف أن الأسلحة التي حملوها ضد الولايات المتحدة و"الحكام التابعين لها والجيش المستعبد، يجب أن لا توجه إلى صدور الأطفال والنساء وشعبنا المسلم".

وكانت مجموعة من انتحاريي ومسلحي "طالبان" الباكستانية اقتحمت مدرسة تابعة للجيش، ما أدى إلى سقوط 141 قتيلا على الأقل وعشرات الجرحى غالبيتهم من الطلاب في أكثر الهجمات بشاعة في البلاد خلال السنوات العشر الأخيرة.

يذكر أن حركة "طالبان" الأفغانية، من جانبها، دانت هجوم "طالبان" الباكستانية على المدرسة التي يديرها الجيش في باكستان وقتل فيه 141 شخصا معظمهم من الطلاب الثلاثاء الماضي.

واستغرب مراقبون تصريحات تنظيم "القاعدة وحركة "طالبان" الأفغانية، حيث من المعروف أن الجماعتين طالما نفذتا عمليات انتحارية وهجمات استهدفت مدنيين بينهم نساء وأطفال.

المصدر: RT + ا ف ب