تونس بانتظار نتائج الانتخابات الرئاسية الثلاثاء

أخبار العالم العربي

تونس بانتظار نتائج الانتخابات الرئاسية الثلاثاءالباجي قائد السبسي ضد المنصف المرزوقي
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/gevw

صرح رئيس الهيئة العليا المستقلة للانتخابات في تونس شفيق صرصار بأن الإعلان الرسمي عن نتائج الانتخابات الرئاسية سيكون صباح الثلاثاء.

أظهرت النتائج الرسمية للانتخابات الرئاسية التونسية الثلاثاء 25 نوفمبر/تشرين الثاني  حصول مرشح "نداء تونس" الباجي قائد السبسي على المرتبة الأولى بنسبة 39.46% حسب الهيئة العليا المستقلة للانتخابات. يليه مرشح حزب المؤتمر، الرئيس الحالي المؤقت، المنصف المرزوقي في المرتبة الثانية بـ 33.43%.

وحل حمة الهمامي عن "الجبهة الشعبية" في المرتبة الثالثة بنسبة 7.82%، يليه الهاشمي الحامدي عن "تيار المحبة" في المرتبة الرابعة بنسبة 5.75%، وسليم الرياحي عن حزب "الاتحاد الوطني الحر" في المرتبة الخامسة بنسبة 5.55%

وأعلن عضو الهيئة العليا المستقلة للانتخابات نبيل بفون خلال مؤتمر الإعلان عن النتائج الرسمية ، أنه فى ظل عدم تقديم طعون من قبل المرشحين الآخرين فإن الدور الثاني من الانتخابات الرئاسية سيتم خلال الفترة الممتدة ما بين 12 و 14 ديسمبر القادم .

وفي نفس السياق أوضح بفون أن القانون الانتخابي ينص على أنه فى ظل تساوي عدد الأصوات بين المترشحين بعد إجراء الدور الثاني من الانتخابات الرئاسية فإنه سيتم ترشيح الأكبر سنا لمنصب رئيس الجمهورية.

عملية فرز الأصوات في الانتخابات الرئاسية التونسية

ردود الفعل الأجنبية 

 أشاد الاتحاد الأوروبي الثلاثاء 25 نوفمبر/تشرين الثاني بالانتخابات الرئاسية التونسية واصفا إياها بـ"التعددية والشفافة".

وقالت آنمي نايتس أويتبروك رئيسة بعثة مراقبي الاتحاد الأوروبي للانتخابات الرئاسية التونسية في مؤتمر صحافي إن "الشعب التونسي جدد تمسكه بالديمقراطية يوم الأحد في انتخابات تعددية وشفافة" معتبرة أن عملية الاقتراع "جديرة بالصدقية".

تهافت الشعب التونسي على مراكز الإقتراع

سير الانتخابات

من جانبه دعا المنصف المرزوقي منافسه فى الدورة الثانية الباجي قائد السبسي إلى مناظرة متلفزة ومواجهته مباشرة أمام الشعب التونسي لتقابل هذه الدعوة بالرفض من قبل الأخير الذي أعرب في تصريح لقناة فرانس 24 عن رفضه إجرائها واصفا إياها ''بتناطح كباش''.

وكانت مراكز الاقتراع أغلقت الاثنين 24 نوفمبر/تشرين الثاني بنسبة تصويت 64.6 بالمائة وفق ما أعلنه رئيس هيئة الانتخابات شفيق صرصار. ونفى رئيس الهيئة وجود خروق أمنية مشيدا بحسن سير الانتخابات. 

كما شهدت نسبة المشاركة في الانتخابات تطورا بشكل تصاعدي مع قرب إغلاق مراكز الاقتراع حسب صرصار واحتلت الدائرة الانتخابية تونس 1 أعلى نسبة مشاركة بـ 61.6 بالمائة في حين حظيت دائرة قفصة بأقل نسبة مشاركة ما يقارب 42 بالمائة".

يذكر أن 27 ألف مراقب و65 ألف ممثل عن المرشحين للانتخابات الرئاسية تم اعتمادهم من قبل هيئة الانتخابات لمراقبة سير عملية الاقتراع إضافة إلى وجود نحو ألف صحفي تابعوا العملية الانتخابية.

وبلغت التعزيزات العسكرية والأمنية حوالي 100 ألف رجل أمن انتشروا على نطاق واسع في كامل أنحاء الجمهورية لتفادي أحداث محتملة تعكر سير العملية الانتخابية .

وهذه هي المرة الأولى التي تجري فيها انتخابات رئاسية مباشرة منذ إسقاط نظام الرئيس السابق زين العابدين بن علي في 14 يناير/كانون الثاني 2011.

الهيئة العليا المستقلة للانتخابات

يذكر أنه وحسب استطلاع الرأي الذي أجرته مؤسسة "سيغما" فقد تصدر مرشح حزب "نداء تونس" الباجي قايد السبسي قائمة المرشحين بـ 42.7 بالمائة ، تلاه مرشح حزب المؤتمر، الرئيس الحالي المؤقت المنصف المرزوقي بـ32.6 بالمائة، فيما حصل حمة الهمامي على 9.5 بالمائة من الأصوات وسليم الرياحي على6.7 بالمائة ثم الهاشمي الحامدي على 3.9 بالمائة.

تعليق مراسلتنا في تونس


المصدر: RT