مكالمة هاتفية مرتقبة بين بوتين وروحاني

أخبار العالم

مكالمة هاتفية مرتقبة بين بوتين وروحانيصورة من الأرشيف
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/geuy

أعلن وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف أن الرئيس فلاديمير بوتين ونظيره الإيراني حسن روحاني سيجريان الاثنين 24 نوفمبر/تشرين الثاني مكالمة هاتفية.

ويأتي هذا الاتصال في إطار المساعي التي تبذلها روسيا لتقريب وجهات النظر حول الملف النووي الإيراني بين طهران و"السداسية" الدولية التي تعقد اليوم اجتماعا على مستوى وزراء الخارجية في فيينا مع انتهاء المهلة المحددة لإيجاد اتفاق دولي حول هذا الملف.

كما تتزامن الخطوة مع حديث حول إمكانية تمديد المفاوضات بين طهران والسداسية.

وقالت وزارة الخارجية الروسية إن لافروف وظريف بحثا في فيينا "تفاصيل الوضع المتعلق بمجرى المفاوضات حول التسوية الشاملة للمشاكل المتعلقة ببرنامج إيران النووي. وتم التركيز بشكل خاص على بحث مخارج للقضايا الخلافية الرئيسية التي تعيق اتخاذ قرارات تفاوضية".

ونوهت الخارجية الى أن الطرفين أعربا خلال اللقاء عن موقف مشترك بأن التوصل إلى تسوية سيساهم في تعزيز الأمن الدولي والأقليمي.

لافروف يبحث مع كيري وشتاينماير تسوية الملف الإيراني

المفاوضات مع إيران ومسائل دولية أخرى كانت كذلك محور اجتماع لافورف مع نظيريه الألماني فرانك-فالتر شتاينماير والأمريكي جون كيري في فيينا.

وتبادل لافروف مع كيري "وجهات النظر حول الخطوات الممكن اتخاذها للمساهمة بأكبر قدر ممكن في الوصول إلى تسوية شاملة" لبرنامج إيران النووي.

خلال اللقاء

فابيوس: نبذل كا ما هو ممكن للتوصل الى تسوية

في غضون ذلك، أكد وزير الخارجية الفرنسي لوران فابيوس أن السداسية تبذل كل ما بوسعها للتوصل الى اتفاق بناء مع إيران. وقال فابيوس: "نفعل كل ما هو ممكن للتوصل الى اتفاق، ويجب أن يكون القرار إيجابيا وبناء".

فابيوس

هذا وتنهتي الاثنين 24 نوفمبر/تشرين الثاني المدة التي التزمت إيران و"السداسية" خلالها بالاتفاق حول نظام يضمن سلمية برنامج إيران النووي مقابل رفع تدريجي لكامل العقوابات الدولية عنها.

تعليق مرسلنا من فيينا

المصدر: RT + وكالات