"بلطجية" يقتلون الفنان يوسف العسال وزوجته ويسرقون شقته

الثقافة والفن

الفنان المصري الراحل يوسف العسال
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/genq

أسفر اعتداء مجموعة من "البلطجية" على شقة الفنان يوسف العسال في مصر الجديدة يوم الاربعاء 19 نوفمبر/تشرين الثاني، عن مقتل العسال وزوجته، وذلك وفق ما أفادت به وسائل إعلام محلية.

وعلى الفور باشرت الجهات المختصة بالتحريات لتقصي الحقائق وتعقب أثر الجناة، فكشفت التحقيقات الأولية أن عدد الجناة 3 أشخاص، توجهوا جميعهم إلى شقة الفنان الراحل.

فتح العسال الباب لـ "ضيوفه" فدار بينه وبينهم حوار حاد، سرعان ما تحول الى مشادة كلامية أسفرت عن قيام الأشخاص الثلاثة بتكميم فم العسال وخنقه، وهو ما أكده الفحص الطبي.

 حاولت زوجة يوسف العسال التدخل للدفاع عن زوجها، إلا أن الجناة اعتدوا عليها أيضا لتواجه مصير زوجها، ثم لاذوا بالفرار من موقع الجريمة، علما أن بعض المواقع أفادت بأن الجناة اكتفوا بضرب زوجة الفنان.

من جانبه علق وكيل نقابة المهن السينمائية الفنان سامح الصريطي على الجريمة قائلا إن عائلة العسال تعرضت لمحاولة سطو من قبل "بلطجية" اقتحموا الشقة.

الجدير بالذكر أن يوسف العسال كان في السابق يعمل في إحدى شركات الطيران، إلى أن أثار انتباه أحد المخرجين في منتصف سبعينات القرن الماضي، فاستعان به لأداء أدوار أشخاص غربيين، وهو ما سمحت به هيئته التي تميل إلى الطابع الأوروبي، وساعده في ذلك إجادته اللغتين الإنكليزية والفرنسية.

حقق العسال شهرة بظهوره على الشاشة الكبيرة في عدد من الأفلام، أبرزها "العمر لحظة" و"آخر الرجال المحترمين". وقد كثف نشاطه التلفزيوني، لا سيما مطلع الألفية الثالثة، فشارك في مسلسلات منها "الملك فاروق" وأماكن في القلب" و"سرايا عابدين" و"عائلة الحاج متولي".

المصدر: RT + "الفجر الفني"

أفلام وثائقية