فنزويلا تساوي بين عقوبتي تهريب الوقود والإتجار بالمخدارت

مال وأعمال

فنزويلا تساوي بين عقوبتي تهريب الوقود والإتجار بالمخدارتفنزويلا تشدد عقوبة تهريب المواد الغذائية والوقود
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/gcck

قررت فنزويلا تشديد عقوبة تهريب السلع الاستهلاكية لتتساوى مع عقوبة الإتجار بالمخدرات التي تستوجب، حسب القانون الفنزويلي، السجن لـ 14 عاما ومصادرة أملاك المتهم.

وقال الرئيس الفنزويلي نيكولاس مادورو في حديث تلفزيوني الخميس 23 أكتوبر/تشرين الأول إن عقوبة تهريب السلع الاستهلاكية في فنزويلا تتساوى مع عقوبة المتهمين بالإتجار بالمخدرات، ومن الآن فصاعدا يحكم على المدان بهذه الجرائم بالسجن لمدة 14 عاما إلى جانب مصادرة ممتلكاته.

يذكر أن السلطات أدرجت المواد الغذائية والوقود ضمن قائمة السلع الاستهلاكية الضرورية.

تجدر الإشارة إلى أن أكثر من 1.2 ألف شخص اعتقلوا  منذ منتصف أغسطس/آب حينما بدأت عملية واسعة النطاق على الحدود مع كولومبيا لمكافحة أعمال التهريب بمشاركة 17 ألف جندي.

وحسب معلومات السلطات الفنزويلية فإن حجم تهريب البنزين إلى كولومبيا كان وصل قبل بداية العملية إلى 100 ألف برميل يوميا.

وتضيف السلطات أن كميات كبيرة من المواد الغذائية التي تباع في فنزويلا بأسعار مدعمة من الحكومة، كانت تهرب إلى خارج الحدود.

المصدر: RT + "تاس"