أوباما يسمح بطلعات استطلاعية في سورية ويتريث بقرار قصف "الدولة الإسلامية"

أخبار العالم العربي

أوباما يسمح بطلعات استطلاعية في سورية ويتريث بقرار قصف باراك أوباما
انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/756066/

أعلن المتحدث باسم البيت الأبيض جوش أرنست أن الرئيس الأمريكي باراك أوباما "لم يتخذ بعد قرارا" بشأن توجيه ضربات جوية محتملة لمواقع تنظيم "الدولة الإسلامية" في سورية.

وقال المتحدث يوم الاثنين إن الضربات الجوية ليست السيناريو الوحيد قيد الدراسة حاليا "فالرئيس مصمم على الرد على التهديد الذي تشكله "الدولة الإسلامية" لذا أمر بتوجيه ضربات جوية في العراق. ومع ذلك، فإنه من المهم التشديد على أن الخيار العسكري ليس الوسيلة الوحيدة المتاحة".

وأضاف أن "الرئيس سبق أن أكد إرادته باستخدام القوة لحماية الأمريكيين بغض النظر عن الحدود"، مشيرا إلى الغارة التي قتلت زعيم تنظيم "القاعدة" أسامة بن لادن في أفغانستان في مايو/أيار 2011.

وأعاد إلى الأذهان أن واشنطن "لم تطلب موافقة" إسلام آباد، وأن القرار كان عائدا للرئيس كونه "ضروريا من أجل حماية الشعب الأمريكي".

من جهة أخرى أفادت مصادر في إدارة أوباما يوم الاثنين بأن الرئيس أجاز للاستخبارات الأمريكية القيام بتحليقات استطلاعية في أجواء سورية.

وكان البنتاغون، الذي يوجه ضربات جوية إلى مواقع "الدولة الإسلامية" في العراق منذ أسبوعين، تطرق قبل أيام إلى احتمال توسيع هذه الضربات لتشمل أيضا سورية، حيث أعدم الصحفي الأمريكي جيمس فولي.

من جهته أعلن وزير الخارجية السوري وليد المعلم يوم الاثنين أن أي ضربة جوية في سورية يجب أن يتم التنسيق حيالها مع دمشق وإلا فإن الأمر سيكون بمثابة عدوان.

المصدر: RT + "أ ف ب"

الأزمة اليمنية