صحفيا LifeNews: القوات الأوكرانية حاولت ارغامنا بالقوة على الاعتراف بقيامنا بنشاط إرهابي

أخبار روسيا

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/704541/

كشف الصحفيان الروسيان من قناة "LifeNews" الروسية اللذان كانا محتجزين في أوكرانيا أن القوات الأوكرانية حاولت بالقوة ارغامهمها على الاعتراف بقيامهما بنشاط إرهابي.

كشف الصحفيان الروسيان من قناة "LifeNews" الروسية اوليغ سيداكين ومارات سايتشينكو اللذين كانا محتجزين في أوكرانيا أن القوات الأوكرانية حاولت بالقوة ارغامهما على الاعتراف بالقيام بنشاط إرهابي.

وقال الصحفي سايتشينكو، في مؤتمر صحفي أقيم مباشرة بعد عودته هو وزميله إلى موسكو الأحد 25 مايو/ أيار، أنهما اعتقلا فيما كانا في مدينة كراماتورسك في مقاطعة دونيتسك الأوكرانية، حيث علما بوجود إطلاق نار في منطقة المطار وتوجها الى هناك.

وأكدا رؤية الكثير من المرتزقة يرتدون زيا مختلفا عن القوات الأوكرانية ولم يتحدث هؤلاء المرتزقة مع أحد ولم يعرف من هم.

وأضاف الصحفي أن قوات الأمن اعتقلتهما بعد ذلك في المطار، ثم وصل مسلحون على ناقلات مدرعة وقاموا باطلاق النار فوق رأسيهما.

بدوره قال سيداكين أنه وزميله اخبرا المسلحين أنهما صحفيان يعملان بتصريح قانوني ولا يحملان السلاح، مضيفا انه تم نقلهما بطائرة مروحية.

وأضاف أنه جرى وضع الأصفاد بيديهما وألبسا كيسين بلاستيكيين برأسهما مع ربط الرقبة بشريط لاصق.

وتابع قائلا: "حاولوا اجبارنا على الاعتراف بالقيام بأنشطة إرهابية وامتلاك سلاح (آر بي جي) الذي زعم العثور عليه في الموقع، ونحن بالطبع لم نحمل أي سلاح ولا حتى طلقات".

ووفقا لسايتشينكو، أنه بعد الاعتقال، "احتجزنا في حفرة، وعندما كنا نتحرك يلقون علينا الحجارة".

وأضاف أنهما كانا يحاولان طوال فترة الاحتجاز أن يثبتا لمحتجزيهم أنهما ليسا من القوات الخاصة الشيشانية، وقد تم تهديدهما مرارا بالموت.

وقال سيدياكين:" بقينا محتجزين لمدة 7 أيام لم يتم اطعامنا في أول يومين من الاحتجاز في كييف. وقبل إطلاق سراحنا في اليوم السابع جاء مسلحون ونٌقلنا إلى جهة مجهولة.

وتابع الصحفي أنه تم نقلهما ولمدة طويلة على متن 3 سيارات مختلفة وعندما وضعا في آخر سيارة "سمعت رجلا يتحدث بلكنة شيشانية وقد تم ايصالنا إلى المطار حيث أخبرنا أننا بأمان عند الرئيس الشيشاني رمضان قادروف".

وقد تم الافراج عن الصحفيين مساء يوم أمس السبت ونقلا فورا إلى الشيشان حيث أعلن الرئيس الشيشاني رمضان قادروف على صفحته "إنستغرام" أنه تم الافراج عن الصحفيين وتم نقلهما بالطائرة الى العاصمة غروزني. 

من جهتها قالت القناة على موقعها مساء السبت 24 مايو/أيار إن ممثلي قادروف كانوا يجرون على مدار أيام محادثات في كييف من أجل اطلاق سراح الصحفيين، الا أنه لم يتم الافصاح عن تلك المحادثات من أجل الحفاظ على أمنهما.

المصدر: RT + "ايتار-تاس"

هل يملك العرب القوة الكافية لفرض القدس عاصمة لفلسطين؟