قتيلان جراء سقوط قذائف هاون وسط دمشق.. ومقتل نحو 30 مسلحا في انفجار بحمص

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/679806/

قتل شخصان وأصيب 8 آخرون جراء سقوط قذائف هاون على دار الأوبرا ومنطقة العباسيين بدمشق. وقتل 29 مسلحا على الأقل في انفجار سيارة مفخخة بمدينة حمص.

قتل شخصان وأصيب 8 آخرون جراء سقوط قذائف هاون اليوم على دار الأوبرا ومنطقة العباسيين بالعاصمة السورية دمشق.

وذكرت وكالة الأنباء السورية "سانا" نقلا عن مصدر في قيادة شرطة دمشق أن قذيفة هاون سقطت على دار الأوبرا "ما أدى إلى استشهاد مواطنين اثنين وإصابة 5 آخرين وإلحاق أضرار مادية في المكان".

وأضاف المصدر أن قذيفتي هاون سقطتا على منطقة الغساني بالعباسيين ما أسفر عن إصابة 3 مواطنين وإلحاق أضرار مادية بتسع سيارات وأحد المنازل في المنطقة.

كما تعرض حي الدويلعة لقذيفتي هاون تسببتا بجرح 8 أشخاص إضافة لخسائر مادية بمنزل وعدد من السيارات.

وتتعرض دمشق باستمرار لقذائف الهاون العشوائية التي تطلقها المجموعات المسلحة المتواجدة في ريف دمشق اذ بلغ عدد قتلى قذائف الهاون منذ بداية أبريل/نيسان الحالي أكثر من 45 شخصا.

ريف اللاذقية الشمالي

قال نشطاء إن مقاتلين تابعين لـ "جبهة النصرة" الإرهابية قصفوا بصواريخ غراد، مقار تابعة للقوات الحكومية في بلدة قسطل معاف بجبل التركمان، فيما اشتد القتال في النقطة 45، حيث قصف أفراد ما يعرف بـ"جيش المجاهدين"، الذي يضم مقاتلين من الجبهة الإسلامية و"جبهة النصرة"، هذه النقطة بالرشاشات الثقيلة.

بدوره استهدف الطيران الحربي السوري بلدة ربيعة صباح اليوم و داخل منطقة سلمى، وأعلن عن بدء عمليات التمشيط أيضاً لمحيط الكيلو 45 مع وجود اشتباكات عنيفة بالقرب من منطقة النبعين كسب.

يذكر أن مدينة اللاذقية تعرضت مساء أمس لسقوط قذيفتين في منطقتي بوقا وطريق قيادة البحرية تسببتا بجرح عدد من المدنيين وبأضرار مادية محدودة.

إدلب

وفي ادلب عادت الاشتباكات بين أفراد الجيش السوري والجماعات المسلحة بغرض السيطرة على الطريق الدولي الذي يصل الى اللاذقية عبر خان شيحون وجسر الشغور وبابولين في ريف المحافظة حيث استهدف الطيران الحربي جبل التركمان والمناطق المحيطة به اذافة الى تمهيد بالمدفعية بغرض الاقتحام.

مقتل 29 مسلحا في انفجار سيارة مفخخة بحمص القديمة

أفادت مصادر المعارضة السورية بمقتل 29 مسلحا على الأقل اليوم الأحد 6 ابريل/ نيسان، وذلك في انفجار سيارة مفخخة في الأحياء المحاصرة بمدينة حمص وسط سورية.

وأوضحت هذه المصادر أن انفجار السيارة وقع في "سوق الدجاج"، مشيرة إلى أن اثنين من القتلى من قادة الكتائب، لافتة إلى أن عدد القتلى مرشح للارتفاع بسبب الأشلاء المتناثرة في موقع الانفجار، ولوجود عشرات المفقودين.

من جانبها، عزت وكالة الأنباء السورية الرسمية "سانا" الحادث إلى انفجار سيارة أثناء قيام المسلحين بتفخيخها في مدينة حمص، وتحدثت عن مقتل أعداد منهم وإصابة آخرين.

ووقع انفجار السيارة في محيط الأحياء القديمة وسط حمص في منطقة تحت سيطرة المسلحين، حيث يفرض الجيش السوري حصارا عليها منذ نحو عامين، ما تسبب في نقص حاد في المواد الغذائية والطبية.

وكانت الأمم المتحدة تمكنت من إدخال مساعدات إنسانية غذائية واشرفت على إجلاء نحو 1400 مدني من أحياء حمص القديمة، فيما لا يزال يعيش هناك ما يقارب 1500 شخص.

المصدر: RT + وكالات

الأزمة اليمنية