السيسي الرئيس السابع لجمهورية مصر بعد ثورة 1952

أخبار العالم العربي

السيسي الرئيس السابع لجمهورية مصر بعد ثورة 1952
انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/674766/

أضحى عبدالفتاح السيسي الرئيس السابع لجمهورية مصر العربية منذ ثورة 1952 بعد الفوز الكاسح الذي حققه على منافسه حمدين صباحي.

أضحى عبدالفتاح السيسي الرئيس السابع لجمهورية مصر العربية منذ ثورة 1952 بعد الفوز الكاسح الذي حققه على منافسه حمدين صباحي.

وقد أعلنت اللجنة العليا للانتخابات الرئاسية في مصر فوز السيسي بنسبة 96.1%، مقابل حصول صباحي على نسبة 3.9%.

السيرة الذاتية للرئيس المصري

ولد عبد الفتاح السيسي في 19 نوفمبر/تشرين الثاني عام 1954، وخدم في سلاح المشاة بعد تخرجه من الأكاديمية العسكرية عام 1977. وحصل السيسي على ماجستير في العلوم العسكرية من كلية القادة والأركان المصرية عام 1987 وماجستير في العلوم العسكرية من كلية القادة والأركان البريطانية عام 1992 وزمالة كلية الحرب العليا الأمريكية عام 2006.

وشغل السيسي عدة مناصب مهمة، منها قيادة سلاح المشاة، وقيادة المنطقة الشمالية العسكرية بالإسكندرية، ثم عيّن رئيسا للمخابرات الحربية والاستطلاع قبل أن يختاره الرئيس المصري المعزول محمد مرسي لتولي منصب وزير الدفاع.

السيسي وزيراً للدفاع

لم يكن السيسي معروفا، قبل أن يعيّنه الرئيس المعزول محمد مرسي وزيرا للدفاع وقائدا عاما للقوات المسلحة في أغسطس/آب 2012 خلفا للمشير حسين طنطاوي، الذي شغل منصب وزير الدفاع مدة عشرين عاما في عهد الرئيس المخلوع حسني مبارك.

عزل مرسي

وبعد أن اندلعت احتجاجات واسعة في 30 يونيو/حزيران عام 2013 للمطالبة برحيل مرسي بعد عام من حكمه للبلاد، صدر بيان عن القوات المسلحة يحذّر من أن الجيش لا يمكن أن يصمّ آذانه عن مطالب الشعب، وأعلن البيان عن مهلة لمدة 48 ساعة "لتلبية مطالب الشعب". وفي الثالث من يوليو/تموز، وفي بيان ألقاه أمام التلفزيون الرسمي أعلن السيسي إجراء انتخابات رئاسية مبكرة، وإلغاء العمل بالدستور، وتكليف رئيس المحكمة الدستورية العليا عدلي منصور بتولي منصب رئيس الجمهورية بشكل مؤقت.

وتعتبر هذه الخطوة بمثابة نقطة تحول في شعبية السيسي في مصر وسط استمرار لتظاهرات مؤيدي الرئيس المعزول محمد مرسي الذين يصفون تلك الخطوة بأنها "انقلاب عسكري" على أول رئيس منتخب في مصر.

وقرر رئيس الجمهورية عدلي منصور في 27 يناير/كانون الثاني ترقية السيسي إلى رتبة مشير. وأعلن السيسي في مارس/آذار الماضي تخلّيه عن منصب وزير الدفاع وعزمه على الترشح لرئاسة مصر.

الأمن والاقتصاد والعلاقات الدولية تحديات أمام السيسي

وتنتظر السيسي بعد أدائه اليمين الدستورية ملفات كثيرة أبرزها الوضع الاقتصادي والاجتماعي والأمني إضافة إلى ملفات ساخنة متعلقة بالعلاقات الدولية والعربية. ويؤكد السيسي من خلال تصريحات أن عهده لن يكون امتدادا للعهود السابقة وأنه يدرك بشكل جيد خطورة الوضع الداخلي في مصر وطبيعة التحديات التي تواجه البلد على كلّ صعيد.

قدم المشير عبد الفتاح السيسي استقالته رسميا من منصب وزير الدفاع الخميس 27 مارس/ آذار، تمهيدا لترشحه في انتخابات الرئاسة في مصر، بعد أن أعلن الاستقالة في خطاب متلفز مساء الأربعاء عقب اجتماع المجلس الأعلى للقوات المسلحة المصرية.

المصدر: RT

الأزمة اليمنية