صحيفة: كييف طلبت من واشنطن سلاحا للجيش والأخيرة تعهدت بتقديم وجبات غذائية

أخبار روسيا

صحيفة: كييف طلبت من واشنطن سلاحا للجيش والأخيرة تعهدت بتقديم وجبات غذائية
انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/667743/

كشفت صحيفة "وول ستريت جورنال" أن كييف توجهت الى البنتاغون بطلب تقديم مساعدات عسكرية لجيشها إلا أن الإدارة الأمريكية رفضت الطلب واكتفت بتزويد الجيش الأوكراني بالحصص الغذائية.

كشفت صحيفة "وول ستريت جورنال" الأمريكية أن الحكومة الانتقالية في أوكرانيا توجهت الى البنتاغون بطلب تقديم مساعدات عسكرية لجيشها تتضمن كميات كبيرة من الأسلحة والذخائر بالإضافة الى الدعم الاستخباراتي، إلا أن الإدارة الأمريكية رفضت الطلب واكتفت بتزويد الجيش الأوكراني بالحصص الغذائية.

ونقلت الصحيفة عن مسؤولين أمريكيين رفيعي المستوى أن قرار إدارة الرئيس الأمريكي باراك أوباما يأتي بسبب خشيتها من تصعيد التوتر القائم في العلاقات مع روسيا.

وأوضحت الصحيفة أن البنتاغون لا يريد أن يبدو كأنه يدعم الجيش الأوكراني بشكل مباشر، ووحداته في القرم محاصرة من قبل القوات الموالية لحكومة الجمهورية التي ترفض الاعتراف بالسلطات الجديدة في كييف.

وأشارت "وول ستريت جورنال" الى أن إعلان موسكو الخميس 13 مارس/آذار عن إجراء تدريبات ميدانية جديدة جنوب غرب البلاد يعد دليلا آخر على توجه الوضع لمزيد من التصعيد.

وأقر المسؤولون الأمريكيون في تصريحات للصحيفة بأن الإدراة الأمريكية تواجه مهمة صعبة  للموازنة بين سعيها لإبداء الدعم للحكومة الانتقالية في أوكرانيا دون أن تؤجج المواجهة مع موسكو أو تشجع الجيش الأوكراني على اتخاذ خطوات قد تؤدي الى سفك الدماء.

ونقلت الصحيفة عن أحد المسؤولين قوله: "نحن لا ننظر في الوقت الراهن في مسألة تقديم مساعدات عسكرية لأوكرانيا. قلنا لهم بوضوح أن عليهم أن يركزوا بشكل أساسي على العمل للحصول على المساعدة الاقتصادية".

وذكرت الصحيفة أن اية مساعدات عسكرية أمريكية لأوكرانيا قد تعزز اشتباه الكرملين بأن الولايات المتحدة دبرت "الثورة" في أوكرانيا من أجل جذب كييف الى حلف الناتو وتحقيق مكاسب عسكرية موجهة ضد روسيا.

وفي الوقت نفسه لم يستبعد المسؤولون تقديم مساعدات عسكرية لأوكرانيا في المستقبل، كما رجحوا أن تبدأ توريدات الحصص الغذائية للجيش الأوكراني في الأيام القريبة القادمة.

المصدر: RT + "وول ستريت جورنال"

تويتر RT Arabic للأخبار العاجلة