نتنياهو يعتبر العودة وهماً فلسطينياً وعباس يرفض يهودية إسرائيل

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/666131/

أصر رئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتنياهو على أن يكون الاعتراف بيهودية إسرائيل بندا أساسيا في أي اتفاق سلام، ولكن الرئيس محمود عباس يرفض ذلك، ويؤكد أنه "لن يخون" الشعب الفلسطيني.

أصر رئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتنياهو على أن يكون الاعتراف بيهودية إسرائيل بندا أساسيا في أي اتفاق سلام، ولكن الرئيس محمود عباس يرفض ذلك، ويؤكد أنه "لن يخون" الشعب الفلسطيني وحقوقه.

وقال نتانياهو في كلمة ألقاها أمام مؤتمر منظمة آيباك للوبي الإسرائيلي في واشنطن مخاطبا عباس: "أيها الرئيس عباس: إعترف بالدولة اليهودية، وقل للفلسطينيين أن يتخلوا عن وهم إغراق إسرائيل باللاجئين".

ومن المؤمل أن تُستأنف مفاوضات السلام في تموز/يوليو الماضي برعاية أميركية، وفي الوقت الذي تصر فيه إسرائيل على إلغاء حق العودة وعلى إعتراف فلسطيني بيهودية الدولة الإسرائيلية، يرفض الفلسطينيون هذا المطلب.

من جانبها أكدت الهيئات القيادية لحركة فتح في افتتاح الدورة الثالثة عشرة للمجلس الثوري للحركة مساء الاثنين 10 مارس/ آذار في رام الله تأييدها لقرار الرئيس الفلسطيني محمود عباس عدم الاعتراف بيهودية إسرائيل.

وشدد عباس في خطاب ألقاه أمام أعضاء المجلس الثوري على أنه لا يمكن أن يقبل بيهودية دولة إسرائيل، مؤكدا أنه "لن يخون" الشعب الفلسطيني وحقوقه.

وقال عباس في خطابه:" إن قضايا الحل النهائي يتم نقاشها بالمفاوضات، ولن يتم التنازل عن إقامة دولة فلسطينية مستقلة عاصمتها القدس الشرقية على أراضي دولة فلسطين المحتلة منذ العام 67".

المصدر: RT + (أ ف ب)

الأزمة اليمنية