المعارضة الأوكرانية تصر على تأجيل النظر في مشروع الميزانية الى الأسبوع المقبل

أخبار العالم

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/637870/

طالبت المعارضة الأوكرانية البرلمانية يوم الأربعاء 18 ديسمبر/كانون الأول بتأجيل النظر في مشروع الميزانية لعام 2014 الى الأسبوع المقبل.

طالبت المعارضة الأوكرانية البرلمانية يوم الأربعاء 18 ديسمبر/كانون الأول بتأجيل النظر في مشروع الميزانية لعام 2014 الى الأسبوع المقبل.

وأعلن أرسيني ياتسينيوك رئيس الكتلة البرلمانية لحزب "باتكيفشينا" ("الوطن") أن المعارضة لم تحصل حتى الآن على نص مشروع الميزانية. واتهم ياتسينيوك الحزب الحاكم الموالي للرئيس فيكتور يانوكوفيتش بأنه ينوي "تقاسم مئات المليارات من الهريفنات(العملة الاوكرانية) من الأموال الشعبية بدون أي مناقشة لقانون ميزانية الدولة وبدون توزيع مشروع القانون على النواب".

من جانبه أكد زعيم حزب "أودار" ("الضربة") المعارض فيتالي كليتشكو استعداد المعارضة لوقف عرقلة عمل البرلمان.

ويأتي ذلك بعد أن وافقت الحكومة الأوكرانية يوم الأربعاء على مشروع الميزانية التي قال رئيس الوزراء الأوكراني نيكولاي آزاروف أنها ستتسم بـ "طابع اجتماعي" بفضل المساعدات المالية الروسية التي اتفق عليها الرئيسان فيكتور يانوكوفيتش ونظيره الروسي فلاديمير بوتين يوم الثلاثاء.

وكان رئيس البرلمان الأوكراني فلاديمير ريباك قد أعلن في وقت سابق أنه من المقرر النظر في مشروع الميزانية يوم الخميس القادم.

وبخصوص الاتفاقات الروسية الأوكرانية بشأن استثمار روسيا 15 مليار دولار في السندات المالية الأوكرانية، أعلنت يوليا تيموشينكو زعيمة المعارضة المسجونة أن يانوكوفيتش يحاول التشبث بالسلطة من خلال هذه الاتفاقات.

وقالت تيموشينكو "إنه (يانوكوفيتش) يعتقد بأن هذه الهدايا السياسية ستساعده على البقاء في السلطة". وحذرت من أن قبولها يهدد استقلال أوكرانيا.

ومن المقرر أن يدلي الرئيس الأوكراني يوم الخميس بتصريح تلفزيوني كبير، وسيرد على أسئلة ممثلي وسائل الاعلام الأوكرانية. ولم يوضح المكتب الصحفي للرئيس، ما هي المواضيع التي سيتناولها الرئيس.

ويأتي ذلك على خلفية استمرار المظاهرات في العاصمة كييف  للمعارضة ومؤيدي السلطة. ويستمر اعتصام المعارضين المؤيدين للتكامل مع أوروبا في ميدان الاستقلال بوسط العاصمة الأوكرانية كييف. وتشير التقارير الصحفية الى تقلص عدد المتظاهرين هناك بعض الشيء.

وفي مدينة سيمفيروبول بشبه جزيرة القرم جنوب البلاد جرت مظاهرة لمؤيدي العلاقات الوثيقة مع روسيا. ورحب المشاركون في المظاهرة الذين بلغ عددهم نحو 10 آلاف شخص، حسب قول المنظمين، رحبوا بتوقيع الاتفاقات الأخيرة بين روسيا وأوكرانيا.

المصدر: RT + وكالات