احتجاجات لأنصار المعارضة الأوكرانية ضد قرار تجميد المفاوضات مع الاتحاد الأوروبي

أخبار العالم

احتجاجات لأنصار المعارضة الأوكرانية ضد قرار تجميد المفاوضات مع الاتحاد الأوروبيمظاهرات الاحتجاج في كييف
انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/634750/

خرج أنصار المعارضة الأوكرانية الى ميدان الاستقلال بوسط العاصمة كييف للتظاهر احتجاجا على قرار قيادة البلاد بتجميد المفاوضات بشأن اتفاقية الشراكة بين أوكرانيا والاتحاد الأوروبي.

خرجت المئات من أنصار المعارضة الأوكرانية الى ميدان الاستقلال بوسط العاصمة كييف للتظاهر احتجاجا على قرار قيادة البلاد بتجميد المفاوضات بشأن اتفاقية الشراكة بين أوكرانيا والاتحاد الاوروبي.

وبدأت أول الاحتجاجات ليلة الخميس على الجمعة 22 نوفمبر/تشرين الثاني، حيث استجاب أنصار المعارضة للدعوات الى التظاهر المنتشرة عبر مواقع التواصل الاجتماعي. وجرت مظاهرات بالعاصمة كييف ومدينة دونيتسك وعدد من المدن في غرب البلاد، بينها لفوف ولوتسك وإيفانو-فرانكوفسك.

واستمرت المظاهرات يوم الجمعة. وألقى خطابا أمام المتظاهرين في ميدان الاستقلال أحد زعماء المعارضة، بطل العالم السابق للملاكمة فيتالي كليتشكو، زعيم حزب "أودار" ("الضربة"). ورفع المحتجون أعلام أوكرانيا والاتحاد الأوروبي.

وينوي النشطاء الاعتصام في الميدان، بينما أعلنت السلطات عن حظر نصب الخيم في الميدان. ونشرت بوسط العاصمة الأوكرانية تعزيزات أمنية. كما شارك نحو 3 آلاف شخص في مظاهرة بمدينة لفوف.

تيموشينكو تدعو أنصارها للنزول الى الشارع

وفي هذا السياق دعت يوليا تيموشينكو زعيمة حزب "باتكيفشينا" ("الوطن") المعارض التي تقبع حاليا بالسجن، دعت أنصارها للنزول الى الشوارع. وحذرت تيموشينكو في رسالة تلاها محاميها، الرئيس الأوكراني فكتور يانوكوفيتش من ارتكاب "الخطأ الأكبر في حياته".

وقالت تيموشينكو في الرسالة أن عقد الاتفاقية مع الاتحاد الاوروبي هو "الفرصة الوحيدة للبقاء في الحياة السياسية" بالنسبة الى يانوكوفيتش.

هذا وكان الاتحاد الأوروبي قد أعرب عن خيبة أمله من القرار الاوكراني. من جانبها لفتت روسيا الى أن عقد أو عدم عقد اتفاقية الشراكة مع الاتحاد الاوروبي هو أمر داخلي لأوكرانيا. واتهم الرئيس الروسي فلاديمير بوتين الاتحاد الأوروبي بممارسة الضغط على كييف.

المصدر: RT + وكالات