بوتين لا يتوقع تعافيا سريعا للاقتصاد العالمي

مال وأعمال

بوتين لا يتوقع تعافيا سريعا للاقتصاد العالمي
انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/629819/

استبعد الرئيس الروسي فلاديمير بوتين تعافي الاقتصاد العالمي بشكل سريع، وإنه في الوقت الحالي يتم التغلب على المرحلة الحادة من الأزمة الاقتصادية العالمية.

استبعد الرئيس الروسي فلاديمير بوتين تعافي الاقتصاد العالمي بشكل سريع، لافتا إلى أنه خلال العام الماضي طرأت مجموعة من التغييرات في العالم، وإن المرحلة الحادة من الأزمة الاقتصادية العالمية يتم التغلب عليها. 

وأضاف بوتين خلال كلمة ألقاها أثناء الجلسة العامة لقمة منتدى التعاون الاقتصادي الـ21 لدول آسيا والمحيط الهادئ في جزيرة بالي الإندونيسية يوم الاثنين 7 اكتوبر/ تشرين الأول، أضاف أن مصاعب النظام الاقتصادي الحالية تحمل طابعا هيكليا وطويل الأمد، كما أشار بوتين إلى أنه لسوء الحظ فإن وتيرة النمو تباطأت، وتمر بمرحلة من الركود، بما في ذلك في دول منطقة آسيا والمحيط الهادئ، التي كانت حتى وقت قريب القوة الدافعة للتنمية العالمية.

بوتين يدعو لتعزيز النظام التجاري العالمي

ودعا بوتين إلى تعزيز النظام التجاري العالمي، مع الحفاظ على الدور المركزي لمنظمة التجارة العالمية، والسير قدما نحو اتفاق في إطار جولة جديدة من مفاوضات الدوحة للتنمية، وأكد الرئيس الروسي على ضرورة توسيع شبكة اتفاقيات التجارة الحرة الإقليمية والمحلية، لافتا إلى أن عمليات التبادل التجاري المتصاعدة، هي من أهم المصادر الواعدة للتنمية العالمية، وقال بوتين إن روسيا تشارك بنشاط في عمليات التكامل في الاتحاد الأوراسي، مشيرا إلى أن الاتحاد الجمركي والفضاء الاقتصادي الموحد، يعملان في توافق تام مع مبادئ منظمة التجارة العالمية.

بوتين يأمل بنهاية سريعة للأزمة المالية في الولايات المتحدة

أما على صعيد أزمة الميزانية الأمريكية الحالية، فأعرب بوتين عن أمله بأن تتمكن القوى السياسية في الولايات المتحدة على وجه السرعة من التغلب على الأزمة المالية التي تواجهها في الوقت الحالي، مؤكدا أن جميع قادة الدول المشاركة في قمة "ابيك" يراقبون تطور الأوضاع، ويأملون بأن تتوصل السلطات هناك إلى حل سريع لهذه الأزمة.

وبالإشارة إلى غياب باراك أوباما عن القمة قال بوتين: "عندما يستحيل تمرير الميزانية، وحينما يأخذ أعضاء الحكومة ما يمكن وصفه بالإجازة الطارئة، لا يمكن الحديث عن جولات دولية". وواصل: "أريد أن أقول أن كل الزعماء المجتمعين في قمة بالي يتمنون النجاح للرئيس أوباما. كلنا مهتمون في تذليل الأزمة، التي نراها حاليا في الولايات المتحدة، بأسرع وقت، لأن الاقتصاد الأمريكي هو أكبر اقتصاد في العالم، ويتوقف حال اقتصاد العالم كله على استقرار الاقتصاد الأمريكي. إضافة إلى ذلك، لا يزال الدولار هو العملة الاحتياطية العالمية الأكثر أهمية".

بوتين: متمسكون باتفاقية كيوتو وكل الاتفاقات الدولية في مجال البيئة

أكد فلاديمير بوتين أن روسيا ستلتزم بجميع شروط اتفاقية كيوتو وسائر الوثائق المرتبطة بوضع البيئة، ودعا الدول الأخرى إلى معالجة مشاكل تلوث البيئة.

وقال الرئيس الروسي: "من المعروف أن روسيا صرحت منذ البداية باستعدادها لقبول جميع الإجراءات المتفق عليها مع المجتمع الدولي كله في مجال تقليص الانبعاثات الحرارية إلى الهواء. لقد انضممنا الىى الاتفاقات الدولية المتعددة الأطراف في هذا المجال، بما فيها عملية كيوتو. ومن البديهي اخذنا على عاتقنا التزامات صارمة بتقليص الانبعاثات".

ودعا بوتين إلى التنسيق مع جميع الدول المشاركة في المعاهدات الخاصة بحماية البيئة.

وبالاشارة إلى خصوصية مشاكل البيئة في كل دولة، دعا الرئيس الروسي إلى ضرورة البحث عن حل وسط في أي حال. وشدد على تمسك روسيا بجميع الأهداف المتعلقة بحماية البيئة.

بوتين: قررنا استثمار أموال الاحتياط في تنمية البنى التحتية

وأعلن بوتين أن روسيا قررت استخدام أموال الصناديق الاحتياطية التابعة للحكومة الروسية لتنفيذ مشاريع كبرى في مجال تطوير البنية التحتية في البلاد.

وقال: "أريد أن أخبركم أننا قررنا دعم عملية تطوير البنية التحتية، وأن من مصادر الاستثمارات هنا هي صناديق الاحتياط التابعة للحكومة الروسية التي كنا ندخرها ولا نأخذ منها شيئا.

ووصف بوتين الاحتياطات الموجودة في روسيا بأنها كبيرة، وقال: "ننطلق من أن جزء من هذه الموارد يمكن استخدامه لدعم تطوير مشاريع البنية التحتية، وهي بناء سكك الحديد، بخاصة في الجزء الشرقي من روسيا، منها سكة الحديد العابرة لسيبيريا وسكة حديد بايكال آمور، إضافة إلى تطوير شبكة المطارات والموانئ والطرق البرية وبناء سكك حديد عالية السرعة".

وأكد أن كل هذا سيسمح بالتقدم نحو بيئة اقتصادية أفضل.

وكان الرئيس الروسي فلاديمير بوتين قد وصل الإثنين 7 أكتوبر/تشرين الأول، إلى قمة منتدى التعاون الاقتصادي الـ21 لدول آسيا والمحيط الهادئ في جزيرة بالي الإندونيسية، حيث شارك في الجلسة العامة.

جدير بالذكر أن اليوم يصادف عيد ميلاد بوتين، ويبلغ الرئيس الروسي اليوم 61 عاما.

المصدر: RT + "نوفوستي"