وزارة الصحة المصرية: 6 قتلى و190 مصابا في اشتباكات الجمعة في أنحاء البلاد

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/625768/

أكدت وزارة الصحة المصرية أن 6 أشخاص قتلوا وجرح 190 آخرون في الاشتباكات التي وقعت أثناء مسيرات أنصار الرئيس المخلوع محمد مرسي في أنحاء البلاد يوم الجمعة 30 أغسطس/آب.

أكدت وزارة الصحة المصرية أن 6 أشخاص قتلوا وجرح 190 آخرون في الاشتباكات التي وقعت أثناء مسيرات أنصار الرئيس المخلوع محمد مرسي في أنحاء البلاد يوم الجمعة 30 أغسطس/آب.

وأكدت بوابة "الأهرام" أن اشتباكات عنيفة بين الأهالي وأنصار جماعة "الإخوان المسلمين" اندلعت في محيط مسجد السلام وشارعي توت عنخ أمون وحسن رضوان بطنطا، وأن قوات الأمن تدخلت من إجل إعادة الهدوء.

وفي وقت سابق أفادت مراسلتنا أن شخصا واحدا قتل وأصيب 17 آخرون في الاشتباكات بمدينة بورسعيد باستخدام الحجارة والزجاجات الحرقة والأسلحة النارية بين الأهالي وأنصار الإخوان المسلمين. وتدخلت قوى الشرطة والجيش لفرض النظام .

وقتل شخصان في الاشتباكات بين الأهالي وأنصار الإخوان المسلمين في الزقازيق.

وفي الإسكندرية احتشد حوالي 3 آلاف شخص من أنصار الإخوان المسلمين وتحركت مسيرتهم من منطقة كوبري الجامعة شرق المدينة باتجاه الكورنيش.

وتصدى مواطنون لمسيرة أخرى لجماعة الإخوان بمنطقة سيدي بشر وألقوا على المشاركين فيها البيض من شرفات المباني التي مرت بها المسيرة. وحسب بوابة "الأهرام" شارك في تلك المسيرة المئات.

وفي الإسكندرية ضبطت قوات الأمن أمام مسجد القائد إبراهيم 5 عناصر من الإخوان المسلمين كان بحوزتهم سلاح خرطوش وعدد من قنابل المولوتوف، حسب مراسلتنا.

وفي القليوبية نجحت أجهزة الأمن في إنهاء حصار المواطنين للعشرات من جماعة "الإخوان المسلمين" بأحد المساجد، وتم التحفظ على 140 من المنتمين للإخوان، ونقلهم لجهة أمنية. وقطع المئات من أنصار الرئيس المخلوع محمد مرسي طريق جسر السويس وسط هتافات للمطالبة بالإفراج عنه.

وحاصر المئات من مؤيدي مرسى قسم شرطة عين شمس بالقاهرة، في الوقت الذي فرض فيه رجال الأمن طوقا أمنيا في محيط القسم خشية اقتحامه.

أكدت مراسلتنا أن حشودا محدودة نزلت إلى الشوارع في منطقة المهندسين بالجيزة وفي الإسكندرية ودمنهور.

وأكد التلفزيون المصري أن اشتباكات بين أنصار الإخوان المسلمين والأهالي وقعت أمام مسجد الاستقامة في الجيزة.

وأشارت مراسلتنا إلى أن دويا لإطلاق النار سمع في حي المهندسين، وأن قوات الأمن في محافظة المنصورة اضطرت الى إطلاق قنابل الغاز المسيل للدموع لتفريق المتظاهرين.

وأفادت أن هجوما مباغتا وقع على كمين للشرطة في شارع النزهة في مصر الجديدة قتل فيه أحد افراد الشرطة. وأضافت أن الشرطة ناشدت بعد هذا الهجوم كل من يملك أية معلومات عن منفذيه أن يبلغوا عنها وزارة الداخلية.

وأكدت أن وزارة النقل قررت عدم إغلاق محطات ميترو الأنفاق في مناطق احتشاد أنصار الإخوان المسلمين. وأغلقت قوات الأمن كل الطرق المؤدية إلى ميدان رابعة العدوية وميدان مصطفى محمود بالمهندسين وميدان نهضة مصر في القاهرة، وفي عدد من الميادين بالمحافظات.

المصدر: "روسيا اليوم"، بوابة "الأهرام"، وكالات