اسانج: نشر المعلومات التي جمعها سنودن سيستمر

أخبار العالم

اسانج: نشر المعلومات التي جمعها سنودن سيستمرمؤسس موقع "ويكيليكس" جوليان اسانج
انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/619967/

اكد مؤسس موقع "ويكيليكس" جوليان اسانج ان نشر المعلومات السرية التي جمعها الموظف السابق في المخابرات الامريكية ادوارد سنودن سيستمر. واضاف انه تم اتخاذ اجراءات للحيولة دون قيام اي دولة بعرقلة نشر الوثائق التي تسلط الضوء على البرامج السرية الامريكية.

اكد مؤسس موقع "ويكيليكس" جوليان اسانج ان نشر المعلومات السرية التي جمعها الموظف السابق في المخابرات الامريكية ادوارد سنودن سيستمر.

وقال اسانج في تصريح لقناة "اي بي سي نيوز" التلفزيونية الامريكية ادلى به يوم الاحد 30 يونيو/حزيران من سفارة الاكوادور في لندن انه "لا يمكن وقف عملية النشر في هذه المرحلة". واضاف انه تم اتخاذ اجراءات للحيولة دون قيام اي دولة بعرقلة نشر الوثائق التي تسلط الضوء على البرامج السرية الامريكية لجمع المعلومات عن الاتصالات الهاتفية للمواطنين والرقابة على مستخدمي الانترنت والتجسس على البعثات الدبلوماسية الاجنبية.

ووصف مؤسس "ويكيليكس" سنودن بالـ "بطل"، مضيفا انه "كشف للناس في العالم والولايات المتحدة عن عمليات تنصت غير شرعية كثيرة، يتخطى نطاقها ما كان في زمان نيكسون (الرئيس الامريكي الاسبق)".

وقال اسانج ان سنودن لفت الانتباه الى قضية خطيرة جدا تتمثل في ان هناك "دولة داخل الدولة"، وجهازا للرقابة على نطاق دولي في الولايات المتحدة، قائما بدون موافقة الكونغرس والمواطنين الامريكان.

واشار اسانج الى ان نشر المعلومات السرية عن عمل الاجهزة الخاصة لا يهدد حياة الناس على الرغم من تصريحات واشنطن بهذا الصدد. وقال انه جرت دراسة مسألة المخاطر المحتملة، ولكن اي واحد من الساسة الامريكان او مسؤول في البنتاغون او الحكومة، لم يذكر اي شيء عن حالات إلحاق ضرر بشخص ما بنتيجة نشر الوثائق السرية الذي قام بها موقع"ويكيليكس" خلال السنوات الست من عمله.

وتجدر الاشارة الى ان آخر تسريبات سنودن تؤكد قيام الاجهزة الخاصة الامريكية بالتجسس على البعثات الدبلوماسية الاجنبية في الولايات المتحدة، بما في ذلك بعثات الدول الاوروبية. وتطالب الولايات المتحدة بتسليم سنودن الذي لا يزال موجودا بمنطقة الترانزيت في مطار "شيريميتيفو" الدولي بموسكو منذ عدة ايام، ويدرس امكانيات مغادرتها وايجاد ملاذ لنفسه، حسب التقارير الاعلامية.

المصدر: وكالات + "روسيا اليوم"

فيسبوك 12مليون