الرئيس الكيني المنتخب: الاقتراع كان انتصارا للديمقراطية

أخبار العالم

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/609804/

وصف أوهورو كينياتا الفائز في الانتخابات الرئاسية التي جرت في كينيا يوم الاثنين الماضي، وصف الاقتراع بـ"الانتصار للديمقراطية والسلام" على الرغم من أعمال العنف التي رافقت الحملة الانتخابية وأسفرت عن مقتل 19 شخصا على الأقل.

وصف أوهورو كينياتا الفائز في الانتخابات الرئاسية التي جرت في كينيا يوم الاثنين الماضي، وصف الاقتراع بـ"الانتصار للديمقراطية والسلام" على الرغم من أعمال العنف التي رافقت الحملة الانتخابية وأسفرت عن مقتل 19 شخصا على الأقل.

وكانت الانتخابات الرئاسية السابقة التي أجريت في البلاد عام 2007، قد شهدت اندلاع اشتباكات واسعة النطاق أسفرت عن مقتل ألف شخص على الأقل وتشريد الآلاف. ووجهت المحكمة الجنائية الدولية الى كينياتا نائب الرئيس الكيني اتهامات بارتكاب جرائم ضد الانسانية خلال تلك الاشتباكات.

وكانت اللجنة الانتخابية قد أعلنت كينياتا رئيسا منتخبا للبلاد، مشيرة الى انه تفادى إجراء الجولة الثانية بصعوبة، بحصوله على 50.7% من أصوات الناخبين، علما بأن القانون يتطلب حصول المرشح على أصوات (50% +1) للفوز في الجولة الأولى.

وقال الرئيس المنتخب في أولى تصريحات له بعد نشر النتائج النهائية الرسمية للانتخابات إن الناخبين أظهروا احتراما لحكم القانون، وتوعد بالعمل مع معارضيه من أجل ازدهار كينيا.

ويشير مراقبون الى أن المواطنين الكينيين تلقوا فوز كينياتا الذي يعتبر أغنى شخص في البلاد، بهدوء، وهم يثقون بالدستور الجديد والإصلاحات الأخيرة التي اجريت في المجال القضائي.

وقال رئيس الوزراء المنتهي ولايته رايلا أودينغا الذي كان المنافس الرئيسي لكينياتا في الانتخابات الرائسية الأخيرة، إنه سيقدم شكوى ضد نتائج الانتخابات "المزورة" الى المحكمة العليا. وفي الوقت نفسه دعا أودينغا الذي حصل على نحو 43% من الأصوات، أنصاره الى الهدوء، قائلا أن "العنف قد يدمر وطننا إلى الأبد".

وذكرت اللجنة أن نسبة المشاركة في الانتخابات العامة التي أجريت في البلاد يوم 4 مارس/آذار، بلغت 86% أية أعلى مستوى سجل في البلاد إلى حد الآن.

المصدر: وكالات + "روسيا اليوم"