فوز متهم بارتكاب جرائم ضد الانسانية في الانتخابات الكينية

أخبار العالم

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/609729/

أعلنت لجنة الانتخابات في كينيا مساء الجمعة 8 مارس/آذار، فوز نائب الرئيس الكيني أوهورو كينياتا على خصمه رئيس الوزراء المنتهية ولايته رايلا أدوينغا في الانتخابات الرئاسية.

أعلنت لجنة الانتخابات في كينيا مساء الجمعة 8 مارس/آذار، فوز نائب الرئيس الكيني أوهورو كينياتا على خصمه رئيس الوزراء المنتهية ولايته رايلا أدوينغا في الانتخابات الرئاسية.

تجدر الإشارة الى أن المحكمة الجنائية الدولية سبق أن وجهت تهما الى  كينياتا بارتكاب جرائم ضد الانسانية خلال الاضطرابات التي وقعت في البلاد في عام 2007.

وحسب النتائج الكاملة للانتخابات، التي لم يصدق عليها بعد رسميا، حصل كينياتا على ستة ملايين و173 ألفا و433 صوتا من أصل 12 مليونا و338 ألفا و667 صوتا، أي ما يساوي 50.03% من الأصوات، وهو ما يزيد قليلا جدا عن الأكثرية المطلقة المطلوبة للفوز بالرئاسة من الدورة الأولى.

أما منافسه الرئيسي رايلا أدوينغا فحصل على تأييد خمسة ملايين و340 ألف و546 صوتا أي 43.28% من جميع الناخبين الذي شاركوا في التصويت.

وجاء في المركز الثالث في الانتخابات الرئاسية التي جرت في البلاد يوم 4 مارس/آذار، مسايليا مودافادي الذي يمثل تحالف "السلام"، بحصوله على 3% من الأصوات فقط. أما المرشحون الأخرون الخمسة، فلم يتمكن أي أحد منهم من تجاوز نسبة 1%  من الأصوات.

يذكر أن كينياتا ورفيقه وليام روتو المرشح في قائمته نائبا للرئيس من بين أربعة أشخاص وجهت إليهم المحكمة الجنائية الدولية اتهامات تتعلق بدورهم في إراقة الدماء بعد انتخابات 2007- 2008.

تجدر الإشارة الى أن أكثر من ألف شخص قتلوا في كينيا في عام 2007 نتيجة أعمال عنف اندلعت بعد الانتخابات التي جرت آنذاك. وبدأ العنف بعد أن اتهم  أودينغا أنصار الرئيس ‎مواي كيباكي بتزوير نتائج الانتخابات.

أودينغا يهدد بالتوجه الى المحكمة في حال إعلان كينياتا رئيسا للبلاد

هدد رئيس الوزراء الكيني أودينغا برفع دعوى قضائية في حال إعلان خصمه كينياتا رئيسا للبلاد.

وقال سليم لوني أحد مستشاري أودينغا: "لن يعترف (رئيس الوزراء) بهذه الانتخابات. في حال إعلان  كينياتا رئيسا منتخبا سيتوجه الى المحكمة فورا".

الأخ غير الشقيق لأوباما يخفق في انتخابات كينيا بحصوله على 1% من أصوات الناخبين

أخفق مالك أوباما، الأخ غير الشقيق للرئيس الامريكي باراك أوباما، في سعيه الانتخابي ليصبح حاكما في غرب كينيا حيث أظهرت نتائج الانتخابات العامة التي جرت يوم الاثنين حصوله على 1% فقط من أصوات الناخبين في دائرته.

وحصل مالك أوباما، وهو محاسب بالغ من العمر 54 عاما خاض الانتخابات مستقلا على 694 صوتا فقط في سباق أدلى فيه أكثر من 55 ألف ناخب بأصواتهم في مقاطعة سيايا.

وفاز في الانتخابات ويليام اودهيامبو اودول الذي حصد 56% من الأصوات.

المصدر: وكالات + "روسيا اليوم"

كيف ترى روسيا في عهد بوتين؟