روديون شيدرين أحد رموز الموسيقي الكلاسيكية الروسية يحتفل بيوبيله الثمانين

أخبار روسيا

روديون شيدرين أحد رموز الموسيقي الكلاسيكية  الروسية يحتفل بيوبيله الثمانين
انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/602669/

يحتفل روديون شيدرين الموسيقار الروسي المعروف وفنان الشعب السوفيتي والحائز على جوائز سوفيتية وروسية وأجنبية كثيرة في مجال الإبداع الموسيقي، يحتفل يوم 16 ديسمبر/كانون الأول بيوبيله الثمانين.

يحتفل روديون شيدرين الموسيقار الروسي المعروف وفنان الشعب السوفيتي والحائز على جوائز سوفيتية وروسية وأجنبية كثيرة في مجال الإبداع الموسيقي، يحتفل يوم 16 ديسمبر/كانون الأول بيوبيله الثمانين.

ولد  شيدرين يوم 16 ديسمبر/كانون الأول عام 1932 في موسكو، وولع بالموسيقي منذ نعومة أظفاره إذ كان يسمع يوميا ألحانا موسيقية يطلقها كمان والده الموسيقي. ودرس روديون منذ عام 1941 في المدرسة الموسيقية المركزية بموسكو، ثم انقطعت دراسته لنشوب الحرب مع ألمانيا النازية وجلاء أسرته إلى مدينة كويبيشيف (سامارا حاليا). وبعد عودته إلى موسكو أنهى الدراسة في كلية الغناء الموسيقي في عام 1950، ثم التحق  بالكونسرفاتوار في  موسكو بتخصص البيانو والتلحين. وعمل شيدرين في أعوام 1965 – 1969 أستاذا في هذا الكونسرفاتوار، وبدأ  في الوقت نفسه بتأليف الموسيقى. ومن أولى مؤلفاته الموسيقية باليه "الحصان الاحدب" (عام 1955) والسيمفونية الأولى (عام 1958)، وأوبرا "ليس الحب فقط" ومقطوعة "الشعر" الموسيقية المستوحاة من قصائد أندريه فوزنيسينسكي.

وأصبحت أوبرا" الأنفس الميتة" (1976)  المستوحاة من رواية نيقولاي غوغول المشهورة من أهم أعماله الإبداعية. وألف الموسيقار عام  1983 مقطوعة موسيقية  تدعى "النطق الموسيقي" كرست للموسيقي الألماني يوهان باخ.

وألف في ثمانيات القرن الماضي مقطوعات ومسرحيات موسيقية عديدة، بضمنها باليه "النورس" المستوحى من مسرحية الكاتب تشيخوف المعروفة. ومن إنجازاته الإبداعية في التسعينات أوبرا "لوليتا" المستوحاة من رواية الكاتب فلاديمير نابوكوف. وعمل شيدرين أيضا على تأليف الموسيقى للأفلام السينمائية، ومن أشهرها فيلم "أنا كارينينا" (1967).

ويعتبر شيدرين بروفيسورا فخريا في كونسرفاتوار موسكو و كونسرفاتوار بطرسبورغ  وكونسرفاتوار بكين، وهو حائز على جائزة شوستاكوفيتش وجائزة "القناع الذهبي" المسرحية الروسية وغيرها من الجوائز.

وتزوج شيدرين عام 1958 من مايا بليسيتسكايا راقصة الباليه العالمية وإحدى رموز الباليه السوفيتي التي كرس لها العديد من مؤلفاته الموسيقية.

وهنأ الرئيس الروسي فلاديمير بوتين يوم 16 ديسمبر/كانون الأول شيدرين بيوبيله  الثمانين ومنحه وسام الاستحقاق الوطني، مؤكدا لدى ذلك أن شيدرين هو أحد رموز الفن الموسيقي الروسي والعالمي.

تويتر RT Arabic للأخبار العاجلة