قيادي في فتح: الفلسطينيون يستبعدون التزام إسرائيل بالتهدئة

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/600716/

استبعد صبري صيدم عضو المجلس الثوري لحركة فتح أن تفتح إسرائيل المعابر مع قطاع غزة تنفيذا لشروط اتفاق وقف إطلاق النار مع فصائل المقاومة، موضحا ان "حكومة إسرائيل معتادة على هذه الخروقات".

استبعد صبري صيدم عضو المجلس الثوري لحركة فتح أن تفتح إسرائيل المعابر مع قطاع غزة تنفيذا لشروط اتفاق وقف إطلاق النار مع فصائل المقاومة، موضحا ان "حكومة إسرائيل معتادة على هذه الخروقات".

وقال صيدم في مقابلة مع قناة "روسيا اليوم" إن تل ابيب تعمل على تعميق الفرقة بين الفصائل الفلسطينية، مشيرا في هذا السياق الى ان "اسرائيل تعيد تكرار التاريخ، خاصة وأنها سبق أن خرقت كل الاتفاقيات، وآخرها الاتفاقية الخاصة بإطلاق سراح الجندي جلعاد شاليط، ولم تنفذ كامل أجزائها".

وفي تعليقه على تقديم شكوى فلسطينية الى مجلس الامن الدولي بعد سقوط قتلى وجرحى بين السكان الفلسطينيين برصاص الجيش، أكد صيدم أنه "من باب الواجب أن نتقدم بشكوى، لكن هل سيأخذها مجلس الأمن محمل الجد أم لا، فهذا الأمر متروك للظروف".

هذا وقد دخل اتفاق وقف اطلاق النار بين اسرائيل والفلسطينيين حيز التنفيذ ليلة الاربعاء 21 نوفمبر/تشرين الثاني، وهو يقتضي بوقف اسرائيل لكافة العمليات القتالية في قطاع غزة، بما في ذلك وقف استهداف الاشخاص، مقابل وقف جميع الفصائل الفلسطينية أعمالها ضد اسرائيل. وينص الاتفاق على فتح المعابر وتسهيل تنقل المواطنين ونقل البضائع، والامتناع عن تقييد حرية تنقل السكان ومنع استهداف سكان المناطق الحدودية.

الأزمة اليمنية