عباس يتعهد بالمضي قدما في رفع مكانة فلسطين في الأمم المتحدة

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/599462/

تعهد الرئيس الفلسطيني محمود عباس بالمضي قدما في مسعاه لرفع مكانة فلسطين في الأمم المتحدة إلى دولة غير عضو على الرغم مما يتعرض له من ضغوط.

تعهد الرئيس الفلسطيني محمود عباس بالمضي قدما في مسعاه لرفع مكانة فلسطين في الأمم المتحدة إلى دولة غير عضو على الرغم مما يتعرض له من ضغوط.

وقال عباس في خطاب يوم الأحد 11 نوفمبر/تشرين الثاني، بمناسبة الذكرى الثامنة لرحيل سلفه ياسر عرفات: "نحن ذاهبون في شهر نوفمبر 2012 الى الأمم المتحدة بإذن الله.. والضغوط تمارس علينا تهدف للتراجع عن هذا المطلب الحق ولكننا لن نتراجع".

ووصف عباس ردود الفعل الرافضة لهذه الخطوة من الإسرائيليين وغير الإسرائيليين بأنها "هستيرية".

وأوضح عباس ان اقتراحات قدمت إليه من جهات عدة لم يسمها للتراجع عن الذهاب الى الأمم المتحدة منها أن أمريكا مستعدة فورا لتقديم مشاريع للحل كذلك إعطاء الإدارة الأمريكية فرصة لترتب نفسها بعد الانتخابات إضافة إلى دعوة لانتظار نتائج الانتخابات الإسرائيلية التي ستجري في يناير/كانون الثاني القادم.

وقال عباس إن الجامعة العربية ستعلن خلال أيام عن الموعد النهائي للتوجه الى الأمم المتحدة لرفع وضع فلسطين الى دولة غير عضو.

وقامت السلطة الفلسطينية يوم الأربعاء بتوزيع مشروع قرار على الدول الأعضاء في الأمم المتحدة يدعو إلى رفع مستوى تمثيلها في المنظمة الدولية إلى وضع دولة مراقب على الرغم من اعتراضات الولايات المتحدة وإسرائيل.

وطالب عباس الدول العربية بالوقوف الى جانب الشعب الفلسطيني، وقال: "من حقه عليكم ان تنتهي معاناته وعذاباته جيلا بعد جيل في مخيمات اللجوء وفي أرضه المحتلة".

باحث عربي: عباس يريد من السعودية دعما سياسيا وماليا

في ذات السياق قال الدكتور إدموند غريب استاذ العلاقات الدولية بالجامعة الأمريكية في حديث لقناة "روسيا اليوم" الاثنين 12 نوفمبر/تشرين الثاني أن هناك عدة أسباب لهذه الزيارة، أولها أهمية السعودية والدور الذي تلعبه على المستويين العربي والإسلامي، وثانيها موضوع الدعم المالي في حال وقف الدعم الغربي أو قيام اسرائيل بوقف تسليم أموال الضرائب ما قد يتسبب بأزمة للسلطة الفلسطينية.

المصدر: "رويترز" + "روسيا اليوم"

الأزمة اليمنية