الامم المتحدة: على المجتمع الدولي ان يساهم في دعم الامدادات الانسانية الى سورية

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/593476/

اعلن يان الياسون مساعد الامين العام للامم المتحدة في اجتماع مجلس الامن الدولي على مستوى وزراء الخارجية المكرس لبحث الوضع في سورية يوم الخميس 30 أغسطس/اب ان المجتمع الدولي يجب ان يساهم في دعم الامدادات الانسانية المقدمة الى سكان البلاد.

اعلن يان الياسون مساعد الامين العام للامم المتحدة في اجتماع مجلس الامن الدولي على مستوى وزراء الخارجية المكرس لبحث الوضع في سورية يوم الخميس 30 أغسطس/اب ان المجتمع الدولي يجب ان يساهم في دعم الامدادات الانسانية المقدمة الى سكان البلاد.

ونوه الياسون بان عدد النازحين منذ بداية النزاع المسلح في سورية زاد على مليون شخص، ووجد أكثر من 220 الف لاجئ سوري مأوى لهم في الدول المجاورة، اي الاردن والعراق ولبنان وتركيا.

واشار مساعد الامين العام الى الوضع الصعب للغاية للاجئين السوريين الذين يعانون من شحة المواد الغذائية ويحتاجون الى مساعدات عاجلة. واضاف ان هذا الوضع نتج عن تزويد اطراف النزاع في البلاد بالسلاح، داعيا الى عدم توريد المزيد منها الى سورية.

كما اكد الياسون على ضرورة تقديم الدعم للدول المجاورة لسورية التي تعاني من تدفق اللاجئين السوريين.

وفي معرض تطرقه الى موضوع فتح ممرات آمنة، قال الياسون ان هذا الموضوع يحتاج لمزيد من المناقشات. وشدد مساعد الامين العام للامم المتحدة على ضرورة ممارسة التأثير على طرفي النزاع من أجل وقف العنف.

من جانبه ذكر انطونيو غوتييريز المفوض السامي في الامم المتحدة لشؤون اللاجئين ان عدد اللاجئين في الدول المجاورة يستمر في الازدياد، حيث يعبر اللاجئيون الحدود يوميا. فقد بلغ عددهم في لبنان أكثر من 87 الف شخص. وألمح ايضا الى ضرورة مساعدة هذه الدول.

واشاد المفوض بقيام تلك الدول بفتح حدودها امام اللاجئين، مشيرا الى ان هناك تعاونا بين المنظمات الدولية ذات الشأن والهيئات الاهلية في الدول التي تستقبل اللاجئين.

ودعا المفوض اطراف النزاع في سورية الى حماية اللاجئين والنازحين بالاضافة الى ضمان وصول المساعدات الانسانية الى السكان بدون اي تمييز. واشار ايضا الى ان التجربة تظهر بان الممرات الامنية او المناطق الآمنة قليلا ما وفرت الامن للمدنيين.

وتوجه غوتييريز الى جميع الدول بدعوة لتقديم مساعدات اضافية الى سورية ودول الجوار. وطلب من الدول التي يصل اليها اللاجئون ضمان امنهم.

المصدر: "روسيا اليوم" + وكالات