مشكلات العراقيين في إيحاءات الرقص الدرامي

الثقافة والفن

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/585742/

احتضن مسرح الشباب في بغداد مسرحية "وجوه القمر". وهي عمل فني يعتمد على الرقص الدرامي في الحوار وطرح الموضوعات باساليب التمثيل الصامت، ويتناول هذا العمل التحديات التي يمر بها العراق حالياً.

احتضن مسرح الشباب في بغداد مسرحية "وجوه القمر". وهي عمل فني يعتمد على الرقص الدرامي في الحوار وطرح الموضوعاتباساليب التمثيل الصامت.  ويتناول هذا العمل التحديات التي يمر بها العراق حالياً.

ويتناول هذا العمل المسرحي بلغة الجسد والموسيقى والمؤثراتِ الضوئية الحياة اليومية للمواطن العراقي بكل ما فيها من تحديات ومعوقات وارهاصات وهموم لا تعد ولا تحصى.

 ويقول مخرج المسرحية  طلعت السماوي  إن "العرض المسرحي"وجوه القمر" يتناول موضوعة الاختلاف والتشابه الاختلاف يتناول الكثير من القضايا مثل الاسبور لايتات الحياة اليومية القاسية والقاهرة للانسان العراقي تلاحظون الان خلفي هي بداية السينوغرافيا هي الصبات التي نقول عليها في العراق الحواجز التي نراها في كل مكان في مدننا".

وقدم المخرج المسرحية بأسلوب عبثي متناقض تداخلت فيه التراجيديا والكوميديا في آن واحد ... إنه عمل فني عالج مجموعة من الاسئلة يطرحها الراقصون بحركات اجسادهم التعبيرية وتحدث من دون حوار عن الاوضاع الانسانية كالغنى والفقر والحب والكراهية والحرب والسلام .

ويوضح الفنان جاسم محمد أن "العمل به لوحات كوميدية ..كوميديا ناقدة .. كوميديا ساخرة.. كوميديا الموقف ..شيء على شيء نبذة العمل تتكلم عن البيئة العراقية البحته لكن بصورة مختلفة ايضا.. استعراض الجسد الكيروغرافي".

فن مسرحي يعتمد على ايماءات الجسد وأتطرق الى موضوعات ومشكلات كثيرة عبر لوحات راقصة متنوعة ...رقصات درامية اشترك فيها عشرة راقصين لكل واحد منهم عدة ادوار مختلفة .

 ويقول الفنان أحمد عوني إن "المشهد الرئيسي هو مشهد الحلم ..محاكاة الماضي والحاضر ..وتوقع ما سيكون في المستقبل بهذا الشكل ونحن بهذا العمل حاولنا تجسيد كل ذلك في لغة الجسد ..لانه بصراحة مسرحنا يفتقر الى هكذا اعمال".

 جدير بالذكر أن الرقص الدرامي او فن الخشبة المعاصر كما يسميه البعض يتعامل مع سينوغرافيا جديدة ويحتاج الى جسد مرن قادر على اداء حركات معينة.