مقتل ثلاثة عسكريين بينهم ضابط برتبة عميد في أعمال العنف بسورية

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/585277/

أفادت وكالة الأنباء السورية "سانا" أن ثلاثة عسكريين سوريين قتلوا في اعمال العنف التي وقعت في عدد من المحافظات. وأضافت أن قوات الأمن السورية تمكنت من إحباط محاولتين لتسلل المسلحين إلى الأراضي السورية من تركيا ولبنان. من جانب آخر أعلن المرصد السوري لحقوق الانسان مقتل 73 شخصا في مختلف المناطق.

أفادت وكالة الأنباء السورية "سانا" أن مجموعة إرهابية مسلحة قتلت في 15 مايو/أيار العميد نزار الحسين مع سائقه قرب مفرق شنشار على طريق حمص دمشق.

وأضافت أن ضابطا برتبة نقيب وعنصرا من قوات حفظ النظام قتلا بنيران مجموعة إرهابية مسلحة وتفجير عبوات ناسفة بريف درعا. وأصيب في الاعتداء شرطيان ومدني.

وقالت الوكالة إن ثلاثة مسلحين قتلوا أثناء إعدادهم لزرع عبوة ناسفة جراء انفجارها في إحدى الشقق السكنية في بناء مؤلف من ثلاث طبقات بحي كرم الشوك بمدينة بانياس ما أدى الى انهيار المبنى ووقوع عدد من القتلى والجرحى وحدوث أضرار في البيوت المجاورة. وأضافت أن طفلا في السابعة من عمره توفي من انهيار المبنى وأصيب 5 أشخاص بجروح، بينهم ثلاثة أطفال.

وأفادت "سانا" أن الجهات المختصة أحبطت محاولة مجموعة إرهابية مسلحة التسلل من الأراضي التركية إلى سورية عند موقع الدرية التابعة لبلدة دركوش بريف إدلب. وقالت ان عددا من المسلحين قتلوا في الاشتباك، فيما تمكن آخرون من الهروب بواسطة السيارات التي كانت في انتظارهم من الجانب التركي.

كما أحبطت الجهات المختصة ليلة 14-15 مايو/أيار محاولة تسلل مجموعة إرهابية مسلحة من لبنان إلى سورية عند موقع المشيرفة التابعة لمنطقة تلكلخ قرب أمانة جسر قمار بريف حمص، وتمكن المتسللون من الفرار.

المرصد السوري لحقوق الإنسان: مقتل 73 شخصا في أعمال العنف في سورية بينهم 26 في خان شيخون

هذا ونقلت وكالات أنباء غربية عن نشطاء في المعارضة السورية قولهم إن 26 شخصا على الأقل قتلوا برصاص القوات السورية في بلدة خان شيخون بمحافظة إدلب، وذلك خلال زيارة المراقبين الدوليين لها.

وأكد المركز السوري لحقوق الإنسان أن عدد القتلى في العمليات العسكرية التي شنها الجيش السوري في مختلف مناطق البلاد يوم 15 مايو/أيار، وصل إلى 73 شخصا، متهما النظام بارتكاب "مذبحة" في خان شيخون.

من جانبه أعلن أحمد فوزي المتحدث باسم كوفي عنان استهداف 4 سيارات للمراقبين الدوليين بعبوة ناسفة في خان شيخون، ما ألحق أضرارا بثلاث منها. من جهته أدان مارتن نيسيركي المتحدث باسم الأمم المتحدة كل ما يعوق عمل بعثة المراقبين ويعرض حياتهم للخطر. ودعا السلطات السورية وقوى المعارضة إلى التمسك ببنود خطة كوفي عنان والوقف الفوري للعنف في جميع أشكاله.

مجموعة جبهة النصرة الإسلامية تنفي تبنيها الهجوم المزدوج الذي استهدف دمشق الخميس

وعلى الصعيد ذاته نفت مجموعة "جبهة النصرة لأهل الشام"، أن تكون تبنت الهجوم المزدوج الذي استهدف دمشق الخميس الماضي 10 مايو/أيار وأسفر عن 55 قتيلا.

وقال بيان للجبهة "لقد نسبت وكالات ومواقع وقنوات هذا العمل إلى جبهة النصرة،  مستندة في ذلك إلى مقطع فيديو نشر على اليوتيوب". وأضاف البيان الذي يحمل تاريخ 13 مايو/أيار أن "هذا المقطع مفبرك وكذلك البيان الذي تضمنه".

المصدر:  وكالات.