مسؤول برلماني روسي: تطور الوضع في سورية يتوقف على وتيرة تنفيذ الاصلاحات السياسية

أخبار العالم العربي

مسؤول برلماني روسي: تطور الوضع في سورية يتوقف على وتيرة تنفيذ الاصلاحات السياسية
انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/579064/

يتوقف تطور الوضع في سورية في الغالب على مدى امكانية اجراء التحولات السياسية بشكل اسرع من "عدم السيطرة، او السيطرة بشكل محدود على تطور النزاع"، كما قال الكسي بوشكوف، رئيس لجنة الشؤون الدولية في مجلس الدوما الروسي، لوكالة "نوفوستي".

يتوقف تطور الوضع في سورية في الغالب على مدى امكانية اجراء التحولات السياسية بشكل اسرع من "عدم السيطرة او السيطرة بشكل محدود على تطور النزاع"، كما قال الكسي بوشكوف، رئيس لجنة الشؤون الدولية في مجلس الدوما الروسي، لوكالة "نوفوستي".

وقد حظي بوشكوف خلال زيارته دمشق، التي استغرقت يومين، باستقبال الرئيس السوري بشار الاسد، والتقى وزير الخارجية  وليد المعلم، ورئيس مجلس الشعب محمود الابرش، وممثلي المعارضة.

وقال انه "من الممكن ان يفهم من الحديث مع الرئيس الاسد، ان السلطة تدرك ان الوضع الراهن معقد. وتعتبر الخطوات السياسية التي اتخذتها صائبة، ويجري تحديد الاصلاحات السياسية، التي تعتزم السلطة السورية قيادة البلد بموجبها. فتقرر اجرء استفتاء على مسودة الدستور الجديد في 26 فبراير/شباط، وكذلك اجراء انتخابات عامة حرة في مايو/ايار. ومع ذلك ان الكثير يتوقف على سير تطور الوضع محليا. ومدى ان تكون الحرب الاهلية اسرع من التحولات السياسية. ولا نستطيع التعويل في هذه الحالة على سيناريو يبعث التفاؤل بالنسبة لسورية.

ويرى بوشكوف ان نظام بشار الاسد لن يسقط بحد ذاته، لانه يحظى بدعم كبير في المجتمع. وقال النائب ان "هذا ليس تأييدا شاملا، اذ يوجد رأي آخر، وتحدث مظاهرات في دمشق. ومع ذلك فان الوضع في سوريا ليس، عندما الشعب ضد النظام، وعندما يدور الحديث حول عزله التام عن المجتمع".

واضاف بوشكوف: "بالرغم من ان انطباعي الخاص لا يبعث على التفاؤل، اذ يبدو ان الوضع في سورية قد وصل الى طريق مسدود". والسلطات تعول على ان تساعد الاصلاحات السياسية، التي تجريها، وبالتحديد، نية المصادقة على دستور جديد، على اخراج الوضع من هذا الطريق المسدود. ومع ذلك ان التحولات السياسية تحتاج وقتا، وقد تسبقها الحرب الاهلية.

باحث أمريكي: الروس قلقون بسبب تصريحات ماكين واحتمال تكرار السيناريو الليبي

وقال إيفان إيلاند كبير الباحثين في موسسة "الاندبندنت" من واشنطن إن الروس قلقون بسبب تصريحات ماكين الأخيرة بشأن ضرورة تسليح المعارضة السورية وبسبب ما حدث سابقا في ليبيا، مشيرا إلى نفاق الولايات المتحدة في موقفها من الربيع العربي، لأن واشنطن دعمت قمع الاحتجاجات في البحرين والآن تدعم المعارضة في سورية.

المصدر: وكالة "نوفوستي" + "روسيا اليوم"