وفد من مجلس الشيوخ الروسي يصل دمشق

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/566903/

وصل يوم 17 سبتمبر/أيلول إلى دمشق وفد من أعضاء مجلس الشيوخ الروسي برئاسة الياس اوماخانوف، نائب رئيس مجلس الاتحاد الروسي لاجراء مباحثات مع القيادة السورية وقوى سياسية مختلفة من اجل المساهمة في دفع الحوار الوطني السوري الداخلي.

وصل يوم 17 سبتمبر/أيلول إلى دمشق وفد من أعضاء مجلس الشيوخ الروسي برئاسة الياس اوماخانوف، نائب رئيس مجلس الاتحاد الروسي لاجراء مباحثات مع القيادة السورية وقوى سياسية مختلفة من اجل المساهمة في دفع الحوار الوطني السوري الداخلي.

واعلن اوماخانوف لدى الوصول: "نحن هنا لكي نتعرف على مجريات الامور على ارض الواقع وانطلاقا من موقف روسيا المبدئي الذي يتلخص في رفض اي شكل من اشكال التدخل الخارجي في الشؤون الداخلية لسورية، ونحن جاهزون لتقديم اكبر حد من المساعدة للحوار السوري الداخلي".

ونقلت وكالة "نوفوستي" عن اوماخانوف قوله ان الحوار "يجب ان يتم في ظروف سلمية بدون عنف لتجنب سقوط ضحايا بين المدنيين. وبالقدر الذي يستطيع البرلمانيون الروس تقديم المساعدة فيه، نحن جاهزون لخدمة ذلك وهذه مهمتنا الاساسية من الزيارة الى سورية".

واضاف اوماخانوف ان برنامج عمل الزيارة مكثف جدا ويتضمن جدولا واسعا من الاتصالات، من بينها لقاء الرئيس بشار الاسد ، بالاضافة الى اجراء لقاءات مع قوى سياسية مختلفة تملك معارضة معينة لـ"السلطات العاملة".

ونوه البرلماني الروسي بأن "مهمتنا هي التعرف على كافة اوجه الاختلافات واطياف الاتجاهات السياسية، وانطلاقا من هذا، تقديم المساعدة لتكاتف صفوف الداخل السوري".

وكانت وكالة "ايتار ـ تاس" قد نقلت في وقت سابق عن مصدر في السفارة الروسية لدى سورية قوله إن الوفد سيلتقي عقب وصوله إلى دمشق بثينة شعبان، مستشارة الرئيس السوري للشؤون السياسية والإعلامية. واضاف المصدر أن الرئيس السوري بشار الاسد سيجتمع مع الوفد يوم غد 18 سبتمبر/أيلول. كما من المقرر أن يجري الوفد لقاءات مع محمود الأبرش، رئيس مجلس الشعب السوري ومع عدد من أعضاء جمعية الصداقة في البرلمان، إضافة إلى لقاء مع سماحة مفتي الجمهورية بدر الدين حسون.

ويتضمن برنامج الوفد ايضا لقاء مع المطران لوقا، النائب البطريركي العام لمطرانية الروم الأرثوذكس في سورية ولبنان، ومع إغناطيوس الرابع هزيم بطريرك أنطاكية وسائر المشرق للروم الأرثوذكس.

كما يخطط الوفد لزيارة المناطق المضطربة في سورية والاطلاع على ما يحدث على ارض الواقع.

وكانت بثينة شعبان، خلال زيارتها لموسكو يوم 12 سبتمبر/أيلول، قد تقدمت بالشكر إلى روسيا على دورها البناء حيال ما يجري في بلادها. واكدت أن دمشق ترحب بقدوم الوفد البرلماني الروسي.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
الأزمة اليمنية