نساء سعوديات يقدن السيارات تحدياً لمنعهن من القيادة

متفرقات

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/560291/

اطلقت نساء سعوديات يوم الجمعة 17 يونيو/حزيران حملة تحت عنوان"Women2Drive"، أي "من حقي أقود سيارتي" تهدف الى السماح للمرأة بقيادة السيارة في المملكة العربية السعودية.

اطلقت نساء سعوديات يوم الجمعة 17 يونيو/حزيران حملة تحت عنوان"Women2Drive"، أي "من حقي أقود سيارتي" تهدف الى السماح للمرأة بقيادة السيارة في المملكة العربية السعودية. وقد لقيت الحملة تأييد رجال بارزين في البلاد.

وتبعاً لدعوات تم نشرها عبر شبكات التواصل الاجتماعي ساقت عشرات من السعوديات اليوم سياراتهن، غير مباليات بالحظر والتهديد بالاعتقال.

وتضطر النساء في السعودية الى الاستعانة بسائقي أسرتهن أو أقاربهن من الرجال لينقلوهن حيث يردن. ورغم أن الكثير من السعوديات قد حصلن على رخص القيادة خارج بلادهن، الا أن المملكة لا  تزال تمنع النساء من قيادة السيارات، بغض الظر عن عدم وجود نص قانوني رسمي بذلك.

وتقود ناشطات سعوديات منذ زمن حملة عبر شبكات التواصل الاجتماعي من أجل الحصول على التأييد الشعبي حول مسألة منح النساء حرية قيادة السيارات في بلادهن. وقد عبر المئات من زوار موقع الـ "الفيسبوك" وغيره من المواقع الالكترونية عن تأييدهم لموقف الناشطات السعوديات.

والناشطة منال الشريف هي اول من أطلق هذه الحملة، اذ كانت قد نشرت على شبكة الانترنت مقطع فيديو يظهرها وهي تقود سيارتها في شوارع مدينة الخبر شرقي المملكة. وبعد نشرها لشريط الفيديو هذا اعتقلت الناشطة وأمضت في السجن نحو اسبوعين. كما احتجزت لفترة نساء أخريات قدن سياراتهن في مناطق مختلفة من البلاد.

من جهتها طالبت منظمة العفو الدولية السلطات السعودية بالسماح للنساء بقيادة السيارات.

هذا وتعتزم الناشطات السعوديات بمواصلة الحملة حتى صدور أمر ملكي يسمح للنساء بقيادة السيارات في بلادهن.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
أفلام وثائقية