الخارجية الالمانية: استخدام السلطات السورية للاسلحة الثقيلة سيؤدي الى ازمة انسانية في البلاد

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/559861/

اعلن وزير الخارجية الالماني غيدو فسترفيلي ان استخدام السلطات السورية للاسلحة الثقيلة سيؤدي الى ازمة انسانية في البلاد. كما حث وزير الخارجية البريطاني وليام هيغ اعضاء مجلس الامن الدولي على تبني قرار يدين سورية.

اعلن وزير الخارجية الالماني غيدو فسترفيلي ان استخدام السلطات السورية للاسلحة الثقيلة سيؤدي الى ازمة انسانية في البلاد. جاء ذلك في بيان للوزير نشر يوم الاحد 12 يونيو/حزيران.

وقال فسترفيلي في البيان: "اندد بما تقوم به القيادة السورية في شمال البلاد. اذ ان ذلك سيؤدي الى ازمة انسانية". واضاف قوله ان الوضع الخطير القائم حاليا يتطلب رد فعل من قبل مجلس الامن الدولي، مشيرا الى ان "جهودنا السياسية والدبلوماسية ترمي الى تبنى قرار بشأن سورية بأسرع ما يمكن".

هيغ يحث اعضاء مجلس الامن الدولي على تبني قرار ادانة لسورية

اعلن وزير الخارجية البريطاني وليام هيغ في تصريح لقناة "سكاي نيوز" التلفزيونية يوم الاحد 12 يونيو/حزيران ان على اعضاء مجلس الامن الدولي المضي قدما فيما يخص تبني قرار يدين استخدام السلطات السورية للعنف.

ونفى وزير الخارجية البريطاني احتمال القيام بعملية عسكرية ضد سورية. وقال "لا يوجد احتمال أن تصدر الامم المتحدة قرارا بشأن سورية على غرار القرار رقم 1973 حول ليبيا"، مشيرا الى انه عند اتخاذ القرار بشأن ليبيا كانت هناك دعوة من جامعة الدول العربية موجهة الى المجتمع الدولي. اما الآن "فلم تصدر الجامعة نداء مشابها فيما يخص سورية".

ومن المعروف ان بريطانيا وفرنسا كانتا قد طرحتا في الاسبوع الماضي مشروع قرار يدين قمع السلطات السورية للاحتجاجات. ويحظى مشروع القرار هذا بتأييد عدد من الدول الغربية، بينما تعارضه روسيا وجمهورية الصين الشعبية.

خبير استراتيجي: السلطات السورية فهمت كيفية مواجهة الجماعات المتطرفة

اعتبر غريغوري تروفيمتشوك نائب مدير مركز التطور الاستراتيجي في روسيا ان ما يجري في سورية "ليس تمردا وليس هو بثورة، حيث بدأت التوترات بعد موجة الثورات في الوطن العربية مما اشعر بعض القوى المعارضة المتطرفة لدرجة معينة بأن الفرصة قد سنحت لهم لاختراق السلطة".

وقال تروفيمتشوك خلال حديث ادلى به في استوديو الاخبار لقناة "روسيا اليوم" يوم الاحد 12 يونيو/حزيران ان "هدف هذه القوى الاساسي هو البقاء والصمود لاطول فترة ممكنة للحصول على الدعم من الخارج".

واضاف ان الرئيس بشار الاسد والسلطات السورية "قد فهموا بعد السيناريو الليبي كيفية مواجهة هؤلاء".

وحول الموقف الروسي قال غريغوري تروفيمتشوك ان "المشكلة تكمن في ان تخلي روسيا عن دعم سورية سيماثل كما لو ان الاتحاد السوفيتي قام بالتخلي عن كوبا" من حيث رمزية الحالتين.

كما اشار الى ان الوضع في سورية "خطر وحرج جدا وسيؤدي الى ظهور المشاكل لدى الدول المجاورة كتركيا مثلا وقد تطال دولا عديدة اخرى".

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
الأزمة اليمنية